>

“الجيش السوري الحر” يلقي القبض على قيادي فرنسي في تنظيم “الدولة” خلال معارك الباب

“الجيش السوري الحر” يلقي القبض على قيادي فرنسي في تنظيم “الدولة” خلال معارك الباب


بث نشطاء من المعارضة السورية شريطا مصورا لاستجواب قيادي فرنسي في تنظيم “داعش”، قيل إنه كان مسؤولا عن تجنيد متشددين أوروبيين، وتم القبض عليه خلال معركة الباب.

وقال الناشطون بأن الفصائل السورية التابعة للجيش السوري الحر والمشاركة في عملية “درع_الفرات” والتي تدعمها تركيا أسرت قرب مدينة الباب في ريف حلب الشرقي، الفرنسي المسؤول عن تجنيد الشباب الأوروبي في تنظيم “الدولة” والقائد العسكري في التنظيم جوناثان جيفري، الملقب بأبي إبراهيم الفرنسي، حسبما أفادت تنسيقية مدينة الباب وضواحيها.

وظهر الفرنسي البالغ من العمر 34 سنة في الشريط المصور هادئا، ويعترف لمن يحقق معه، أنه من مواليد مدينة تولوز الفرنسية ، ودخل سوريا قبل عامين عبر تركيا، وأنه متزوج.

وذكرت مصادر في المعارضة أن جوناثان جيفري متزوج من امرأتين، مغربية ترافقه في سوريا وفرنسية تركها مع ابنها هناك قبل سفره لسوريا.



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا