>

يونيفيل: انتهاكات إسرائيل بلبنان تقوّض وقفا دائما لإطلاق النار

يونيفيل: انتهاكات إسرائيل بلبنان تقوّض وقفا دائما لإطلاق النار


بيروت: اعتبرت قوة الأمم المتحدة جنوب لبنان “يونيفيل”، الأربعاء، أن الانتهاكات الإسرائيلية للسيادة اللبنانية، “تقوّض” وقف الأعمال العدائية، والجهود الرامية للتوصل إلى وقف دائم لإطلاق النار.

جاء ذلك في تصريحات أدلى بها المتحدث باسم “اليونيفيل” أندريا تننتي، لوكالة الأنباء الرسمية في لبنان.

وأضاف تننتي أن “اليونيفيل تقدم تقارير عن جميع الانتهاكات (الإسرائيلية) إلى مجلس الأمن الدولي”.

وأشار إلى أن “جميع الطلعات الجوية الإسرائيلية مدرجة في التقارير الدورية المقدمة من الأمين العام (للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش) إلى مجلس الأمن” الدولي.

وتابع: “كما تقدم اليونيفيل احتجاجات على جميع الانتهاكات الجوية إلى الجيش الإسرائيلي، وتطالبه بوقفها فورًا”.

ووفق تننتي، فإن “حكومة لبنان احتجت لدى اليونيفيل على انتهاكات المجال الجوي، وهذه الانتهاكات للسيادة اللبنانية تقوض وقف الأعمال العدائية، والجهود الرامية للتوصل إلى وقف دائم لإطلاق النار”.

وردا على سؤال حول مخاوف “اليونيفيل” من حدوث عمل عسكري وسط حديث عن تحركات إسرائيلية على الحدود، قال تننتي إن “البعثة الأممية تواصل العمل عن كثب مع جميع الأطراف، للمساعدة في ضمان بقاء منطقة العمليات مستقرة”.

وشدد على أن “من وجهة نظر اليونيفيل، وفي سياق ولايتنا، يتمثل الاعتبار الأهم في استمرار التزام الأطراف وقف الأعمال العدائية وتعاونها مع البعثة، وهذا هو المفتاح لضمان عدم حدوث تجدد للأعمال العدائية”.

كما أكد أن “الوضع في منطقة عمليات اليونيفيل هادئ ومستقر”.

وتم نشر قوات “يونيفيل” عام 1978، ثم جرى توسيع مهمتها وزيادة عددها تطبيقا للقرار الدولي رقم 1701 لعام 2006 (الذي دعا إلى وقف الأعمال العدائية بين حزب الله وإسرائيل).

ويبلغ عدد أفرادها حاليا نحو 10 آلاف و500 جندي، من 40 دولة. (الأناضول)



شارك اصدقائك


التعليقات (0)

اترك تعليقك

اقرأ أيضا