>

يعيش الله والحسين و يسقط مدير الناحيه نص إردان ... والشغله تعبانه - د. عبد الكاظم العبودي

يعيش الله والحسين

و يسقط مدير الناحيه

نص إردان ... والشغله تعبانه


د. عبد الكاظم العبودي




لا أظن أن أحدا من العراقيين لا يتذكر مثل هذه الهتافات ( يعيش الله والحسين .... ويسقط مدير الناحية) التي كانت تنظمها بعض القوى السياسية العراقية في عهود ماضية عندما تستهدف مسئولا إداريا لإسقاطه من وظيفته بافتعال مظاهرة وباستخدام جمهرة من البسطاء وصبيان الشوارع وبعض البطالين للهتاف بشعار ما. ومن من العراقيين لا يتذكر هوسه :
( مليوصه يا حسين الصافي ) وغيرها من مهازل الهوسات والمظاهرات المرتبة مسبقا وشعاراتها التي باتت أمثلة للسخرية والتندر.
حكاية المظاهرات المفتعلة لإدانة هزيمة المالكي في تسليم نينوى ومقتل ضحايا سبايكر وتفكك قوات جيش المالكي وكذلك هزيمة النظام السياسي برمته الذي صنعه الاحتلال الأمريكي ودعمه النفوذ الإيراني تتطلب متنفسا ولو إعلاميا لكون نوري المالكي هدفا للتسقيط السياسي وهو الذي بات يستولي على نصف المؤسسات القمعية والأمنية ولاءات جنرالات الهزيمة والدشاديش في الموصل وصلاح الدين والانبار وهو الذي يتحكم بأجنحة من جحوش هامة من الحشد الشعبي وجيوب إدارة حكومة حيدر ألعبادي المشلولة.

عن هذه المواضيع تروج قناة البغدادية بإعلانات وأغاني مدبلجة ضمن برنامجها الساعة السوده ( أقصد التاسعة ) لتردد حكايات وأخبار وتسريبات يتم نشرها حول نهاية نوري المالكي المحتملة ،وهي بطبيعة الحال إعلانات مدفوعة الثمن من قبل أطراف عراقية وإقليمية عدة. آخر الأخبار جاء فيها:
(... ان رئيس جمهورية العراق كاكا فؤاد معصوم وبالتشاور مع كاكا مسعود البرزاني رئيس إدارة الإقليم والملا حيدر ألعبادي رئيس حكومة المضبعة الخضراء توصلوا إلى اتخاذ القرار النهائي بأبعاد نوري المالكي من منصب نائب رئيس الجمهورية ، مطالبين رئيس كتلة التحالف الوطني ترشيح " الروزوخون" إبراهيم الجعفري لمنصب نائب رئيس الجمهورية بدلا عن المالكي ... ويستطرد خبر البغدادية عن لسان أنور الحمداني : ( يأتي ذلك في إطار تقديم المالكي للمحاكمة العسكرية بتهمة الخيانة العظمى) . ...حيث أجرى فخامة رئيس جمهورية العراق الأستاذ الدكتور محمد فؤاد معصوم مداولاته مع كل من مسعود البرزاني وحيدر ألعبادي لترتيب انتقال سلمي لإبراهيم الجعفري وترك الخارجية لعادل عبد المهدي ... وهلم.
حقا هذه هي الدولة التي يسقطها شعار ( يعيش الله والحسين ويسقط مدير الناحية)
و ( مليوصه يا حسين الصافي).

وغدا لناظره قريب



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا