>

ولاية أريزونا الأمريكية تنشر 150 عنصرا من الحرس الوطني على الحدود مع المكسيك

ولاية أريزونا الأمريكية تنشر 150 عنصرا من الحرس الوطني على الحدود مع المكسيك


واشنطن: أعلن حاكم ولاية اريزونا الواقعة في جنوب غرب الولايات المتحدة أن الولاية سترسل 150 عضوا من الحرس الوطني الأسبوع المقبل لحماية الحدود الأمريكية مع المكسيك.

وقال الحاكم الجمهوري دوج دوسي عبر تويتر إن الولاية تعمل “بشكل وثيق مع الحرس الجمهوري ووزارة الدفاع ووزارة الأمن الداخلي على خطط لنشر حوالي 150 من أعضاء الحرس الوطني على الحدود الأسبوع المقبل”.

وغردت دائرة تكساس العسكرية أيضا مساء الجمعة مشيرة إلى أنها تستعد لنشر عناصر على الحدود بين الولايات المتحدة والمكسيك.

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أعلن يوم الأربعاء الماضي عن إرسال عناصر من الحرس الوطني لتأمين الحدود الأمريكية المكسيكية، قائلا إن “الوضع على الحدود وصل الآن إلى نقطة أزمة”.

وتجري وزارة الأمن الداخلي محادثات مع حكام الولايات الأمريكية الأربع التي تقع على الحدود مع المكسيك، والتي تضم أيضًا كاليفورنيا ونيو مكسيكو وتكساس.

استند ترامب في قراره على الأمن القومي، على الرغم من أن الوضع على طول الحدود لم يتغير بشكل ملحوظ. وارتفع عدد الاعتقالات في الآونة الأخيرة قليلاً بسبب التقلبات الموسمية، لكن إجمالي الأعداد في تراجع منذ سنوات.



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا