>

"وصلت إلى 22 مليار تومان".. وزير إيراني يكشف عمليات نصب لشركات اتصالات

تواجه اتهامات بخداع المشتركين وتحصيل أموال دون علمهم
وصلت إلى 22 مليار تومان .. وزير إيراني يكشف عمليات نصب لشركات اتصالات

ترجمات

كشف وزير الاتصالات في إيران، عن تورط عدد من شركات المحمول خلال الـ5 الأشهر الماضية، بالنصب على مشتركي شبكاتها بزعم تقديم خدمات رسائل نصية في مبالغ وصلت إلى 22 مليار تومان.
وأوضح الوزير "آذري جهرمي" -خلال تغريدة عبر حسابه على موقع التواصل تويتر- أنه أبلغ الجهات القضائية بالتحقيق في قضية نصب شركات المحمول، بعد المطالبة بإعادة المبالغ إلى المشتركين، مشيرًا إلى أن هذه الشركات لديها 10 أيام فقط لتسديد الأموال المستحقة.

ولم يفصح جهرمي عن مزيد من التفاصيل حول هوية الشركات أو مالكيها حتى الآن. بحسب تقرير لشبكة "بي بي سي فارسي" تمت ترجمته .

وأفادت تقارير في الشهور الأخيرة الماضية عن شكوى عديد من مشتركي شبكات الاتصالات في إيران حول اشتراكهم في خدمات رسائل نصية عُرفت بـ"خدمات القيمة المضافة" دون علمهم وتحصيل مبالغ نظير هذه الخدمات.

وأشارت التقارير الواردة أن مشتركي شبكات المحمول تفاجؤوا بخصم مبالغ كبيرة من أرصدة هواتفهم، نظير الاشتراك في هذه الخدمات، ما اعتبروه نصبًا وخداعًا من قبل الشركات، في حين كشف بعض المشتركين أنهم ظلوا يدفعون أموال خدمات الرسائل النصية حتى بعد إلغائها.

وكان مركز أبحاث البرلمان الإيراني قد أشار -في تقرير سابق- إلى أن سوق خدمات القيمة المضافة تحول إلى وسيلة للشركات في هذا القطاع لممارسة الخداع والدعايا الكاذبة واستغلال المشتركين بشكل علني.

وقد ذكر تقرير المركز أن هذه الشركات لا تراعي النواحي القانونية في إمكانية فسخ أو إلغاء الخدمات، وكذلك عدم دفع المبالغ المستحقة للعملاء.



شارك اصدقائك


التعليقات (0)

اترك تعليقك

اقرأ أيضا