>

وزير الخارجية الألماني: يتم الدفاع عن أمن ألمانيا في العراق

وزير الخارجية الألماني: يتم الدفاع عن أمن ألمانيا في العراق

أربيل – د ب أ – أكد وزير الخارجية الألماني زيجمار جابرييل الخميس في العراق، أهمية مكافحة تنظيم الدولة الإسلامية (داعش) من أجل أمن ألمانيا.

وقال جابرييل اليوم لدى زيارته للمنطقة التي تقع تحت سيطرة الأكراد شمالي العراق: “إن دفاع البيشمركة ومكافحتهم ضد تنظيم الإسلامية يدافع في الوقت ذاته عن أمن ألمانيا”.

وأشار إلى أن جيش البيشمركة الكردي المدعوم من جانب الجيش الألماني بأسلحة وتدريب، استطاع صد تنظيم “الدولة” من أجزاء واسعة من المنطقة، وشارك أيضاً في حملة لاستعادة الموصل معقل التنظيم.

وجاءت هذه التصريحات لجابرييل بعد محادثة مع زعيم الأكراد مسعود بارزاني.

ويذكر هذا التصريح بعبارة لوزير الدفاع الألماني الأسبق بيتر شتروك الذي صرح بعد بداية مهمة أفغانستان أنه يتم الدفاع عن أمن ألمانيا في هندكوش أيضاً.

يشار إلى أن هناك 140 جندياً ألمانياً متمركزاً حالياً في أربيل من أجل تدريب البيشمركة.

وحصل المقاتلون الأكراد على أسلحة ألمانية في نطاق واسع، من بينها 20 ألف بندقية آلية و400 مدفع بازوكا و1200 صاروخ مضاد للدبابات.

وكان جابرييل توجه مساء الأربعاء إلى أربيل بعد مباحثات مع الحكومة المركزية العراقية في بغداد.

وتعهد وزير الخارجية الاتحادي للعراق الذي يعاني منذ سنوات من الحرب والإرهاب بمزيد من الدعم في إعادة الإعمار، وقال أمس خلال زيارته للعاصمة بغداد إنه يتعين أولا على العراق الغني بالنفط أن يستغل إمكاناته الاقتصادية، موضحاً أن ذلك الأمر يتطلب إصلاحات لتحسين شروط الاستثمار في البلاد.



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا