>

واشنطن تهدد إيران بأقوى عقوبات في التاريخ

تأييد إماراتي - بحريني لاستراتيجية بومبيو الجديدة ضد طهران بالمنطقة
واشنطن تهدد إيران بأقوى عقوبات في التاريخ

واشنطن - عواصم - وكالات:

هددت الولايات المتحدة إيران أمس الاثنين بفرض (أقوى عقوبات في التاريخ) ضدها اذا لم تلتزم بشروطها للتوصل الى(اتفاق جديد) موسع بعد الانسحاب الامريكي المثير للجدل من الاتفاق النووي الايراني. وقال وزير الخارجية مايك بومبيو خلال عرضه(الاستراتيجية الجديدة) للولايات المتحدة بعد القرار المثير للدهشة الذي أعلنه الرئيس دونالد ترامب في الثامن من مايو الحالي (لن يكون لدى ايران مطلقاً اليد الطولى للسيطرة على الشرق الاوسط). كما أبدى بومبيو انفتاحا ازاء النظام الايراني عبر استعداده للتفاوض معه على اتفاق جديد أوسع بكثير لكن أكثر صرامة بهدف تغيير سلوكه وأضاف انه في مقابل القيام بتغييرات كبيرة في إيران فإن الولايات المتحدة مستعدة لرفع العقوبات في نهاية المطاف واعادة جميع العلاقات الدبلوماسية والتجارية مع إيران و دعم» الاقتصاد الايراني. وأوضح بومبيو ان هذا لن يحدث الا بعد تطورات ملموسة يمكن التثبت منها مع مرور الوقت حيث حدد قائمة تضم 12 شرطا قاسيا للتوصل الى اتفاقية جديدة. بدوره اعلن المتحدث باسم وزارة الدفاع الامريكية الكولونيل روب مانينغ ان الوزارة تدرس اتخاذ إجراءات جديدة بمواجهة نفوذ ايران في الشرق الاوسط مؤكداً ايران لا تزال قوة مزعزعة للاستقرار في المنطقة وسنبذل كل ما في وسعنا لمنع ذلك.

وأعربت الإمارات والبحرين عن دعمهما للاستراتيجية الامريكية حيال ايران. وقال وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية انور قرقاش ان توحيد الجهود هو الطريق الصحيح لتدرك طهران عبثية تغولها وتمددها. بدورها أعلنت المنامة ان مملكة البحرين ترى نفسها في موقع واحد مع الولايات المتحدة الامريكية في مواجهة الخطر الايراني والتصدي لمحاولات إيران لتصدير العنف والإرهاب.



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا