>

واشنطن تطلب تحقيقًا في "انتهاكات حزب الله"

واشنطن تطلب تحقيقًا في "انتهاكات حزب الله"

وكالات:
طلبت سفيرة الولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة نيكي هيلي، من قوات حفظ السلام الدولية في جنوب لبنان، توسيع مهامها والتحقيق في انتهاكات منسوبة لميليشيات حزب الله.
ومن المقرر أن يصوت مجلس الأمن على تمديد مهمة قوة الأمم المتحدة المؤقتة في لبنان (يونيفيل) في 30 أغسطس مبدئيا، وقالت هايلي إنها ستسعى لإجراء "تحسينات ملحوظة" على تفويض اليونيفيل.
ومؤخرا أبلغ الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريس مجلس الأمن، أنه ينوي النظر في سبل تعزيز اليونيفيل لجهودها "فيما يتعلق بالوجود غير الشرعي لأفراد مسلحين وأسلحة أو بنية تحتية داخل منطقة عملياتها".
وقالت هيلي في بيان: "نشارك الأمين العام رغبته القوية لتحسين جهود اليونيفيل من أجل منع انتشار الأسلحة غير الشرعية في جنوب لبنان. هذه الأسلحة، التي هي بمعظمها في يد إرهابيي حزب الله، تهدد أمن واستقرار المنطقة".
وتابعت: "على اليونيفيل أن تعزز قدراتها والتزامها بالتحقيق في هذه الانتهاكات والإبلاغ عنها".
ومن المتوقع أن يناقش جوتيريس لاحقا هذا الشهر مهمة اليونيفيل عندما يزور إسرائيل والأراضي الفلسطينية، للمرة الأولى منذ تولي منصبه.



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا