>

واشنطن تطالب الحكومة البرازيلية الجديدة بالتعاون لتكثيف الضغط على فنزويلا

خلال اجتماع وزيري خارجية البلدين
واشنطن تطالب الحكومة البرازيلية الجديدة بالتعاون لتكثيف الضغط على فنزويلا

د ب أ

طالب وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، الحكومة البرازيلية الجديدة بدعم نهج الولايات المتحدة تجاه فنزويلا، وفقًا لوكالة الأنباء الألمانية (د ب أ).

جاء ذلك خلال اجتماعه مع نظيره البرازيلي أرنستو أروجو في العاصمة برازيليا، أمس الأربعاء، بعد يوم من تنصيب الرئيس البرازيلي جايير بولسونارو.

وقال وزير الخارجية الأمريكي، إن بلاده تأمل في أن تدعم الحكومة اليمينية الجديدة في البرازيل نهج واشنطن من أجل حلّ الأزمات السياسية والاقتصادية في فنزويلا.

وأضاف بومبيو أنه ناقش ونظيره البرازيلي التهديدات القادمة من فنزويلا، موضحًا أنه بحث مع أروجو رغبة بلادهما العميقة في إعادة الديمقراطية للشعب الفنزويلي.

ويتبنى الرئيس البرازيلي الجديد جايير بولسونارو مواقف سياسة خارجية مماثلة لتلك التي يتبناها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، بما في ذلك انتقاده لنظام الحكم في فنزويلا، والذي ينتمي لليسار.

وقال وزير الخارجية الأمريكي، الذي أشار أيضًا إلى "السياسات الفاشلة" للحكومة الشيوعية في كوبا، إن الولايات المتحدة والبرازيل سيكون أمامهما الفرصة للعمل معًا من أجل مواجهة الأنظمة الاستبدادية في العالم.

وتعاني فنزويلا من أزمة اقتصادية حادّة، نتج عنها نقص في الغذاء والدواء وفرار الملايين إلى خارج البلاد. ما تسبب في مشكلة للمنطقة برمتها، في ظل استقبال البلدان المجاورة التدفق الكبير لللاجئين.

هذا، ومن المقرر أن يتوجّه بومبيو -في وقت لاحق- إلى كارتاهينا في كولومبيا للقاء الرئيس الكولومبي إيفان دوكي.



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا