>

هيا بنا نغرد - د.جمال الشاعر

هيا بنا نغرد
د.جمال الشاعر


التغريدة الأولي: كن قويا مثل مضيفة الطيران، تبتسم فى المطبات الخطيرة ثم تدخل الحمام وتبكي.

الثانية: كل من ليس له أصدقاء مرحون مريض نفسى محتمل.

الثالثة: الفرق بين الغربى والعربى أن الأول يضع أهدافه نقطة فوق عينيه.

الرابعة: إذا ماتت أمك فقد الحنان كل المادة الفعالة.

الخامسة: الذكريات الأليمة بخاخة أحزان.. فلا تستعملها فى كل الأحيان.

السادسة: البردان لا يحتاج إلى مدفأة.. يكفيه حنان امرأة.

السابعة: لا تنزعج من فلاحيص التكتيك والتكنيك واستمتع بالأضاحيك.

الثامنة: تمنيت أن أصبح مغنى أوبرا.. لا لشيء إلا لكى أصرخ فى الناس فيصفقون.

التاسعة: لاتقل لها اسكنى قلبى بل وفر لها شقة تمليك أو إيجار.

العاشرة: عندما تحاصرك القرود حاول الهروب ـ فإن لم تستطع فأرقص معها.

الحادية عشرة: عمال مناجم الفحم أيضا يحلمون. الأحلام لا تحتاج ملابس بيضاء وغليونا.

الثانية عشرة: بابا نويل لم يصنعه الزعبوط والهدايا.. ولكن نبل النيات.

الثالثة عشرة: الحب له تاريخ صلاحية تحدده امرأة جديدة.

الرابعة عشرة: يظن المنافق أنه إذا فقد نفاقه عاش بفاقه.

الخامسة عشرة: الرجل الخائب لايستحق السخرية.. يستحق النصيحة.

السادسة عشرة: لا تبك على اللبن المسكوب .. لقد وصلت سن الفطام.

السابعة عشرة: العزبنجى مزاجنجى والمزواج زجزاج والعاشق غير واثق والخالى لايبالي.. وهكذا الحياة: قل آه.

الثامنة عشرة: من يجيد الطنطنة.. لن تجده ساعة المطحنة.

التاسعة عشرة: الثأر قد لا يكون من الأمراض الوراثية لكنه بالـتأكيد ينتشر بالعدوي.

العشرون: من كافأ الأصيل بالنذالة.. كوفئ بها لا محالة.

الحادية والعشرون: راجع نفسك وأنت تقول لأحدهم يا حشرة. الفراشات الجميلة من فصيلة الحشرات.

الثانية والعشرون: لا تندهش من فرحة أم بإصلاح الغسالة، إنها نشوة الإنجاز.

الثالثة والعشرون: فى جسدى مائة تريليون خلية عصبية وجلدية وعظمية كلما مرت أمامى تهمس لى ونحن أيضا نحبها.

الرابعة والعشرون: تعلم من الجواهرجى كيف تلتقط الألماس من الخردة

الخامسة والعشرون: عندى حل لمشكلة الانفلات فى المرور والتعليم والأخلاق استحداث جهاز جديد لتنظيم الانفلات.

السادسة والعشرون: الجبان أحيانا يكون سعيد الحظ.. يخاف من ارتكاب المعاصي.

السابعة والعشرون: الإصلاحيون مثل عمال رصف الطرق ليست لديهم سيارات فارهة.

الثامنة والعشرون: شيئان لن يكون المرء إماما بدونهما ..الزهد والتواضع.

التاسعة والعشرون: الدعابة جلابة.. والجهامة ندامة

الثلاثون: الطاعنون فى السن طيبون.. لكنهم عند اللزوم يطعنون.

الحادية والثلاثون: شخص واحد إذا اقتنع أنك عظيم فسوف تكون.. إنه أنت.



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا