>

هل ستتم محاكمة المالكي على تسليمه الموصل ؟ - الدكتور عبدالإله الراوي

هل ستتم محاكمة المالكي على تسليمه الموصل ؟
الدكتور عبدالإله الراوي

سبق وكتبنا عدة مقالات أوضحنا فيها وبالأدلة القاطعة بأن نوري المالكي قام بتسليم الموصل وصلاح الدين والمناطق الأخرى مع توضيحنا الأهداف من عملية التسليم هذه وسنكتفي بذكر عناوينها فقط لكونها نشرت في عدة مواقع وكذلك بالإمكان مراجعة مدونتنا http://iraqrawi.blogspot.fr/ (الدكتور عبدالإله الراوي : 1- ثورة العشائر المباركة.. آراء وتساؤلات 14/6/2014 . 2- هل حقق المالكي أهدافه بتسليم الموصل ؟ 7/2/2015 3- هل قام المالكي شخصياً بتسليم الموصل إلى داعش؟ القسم الأول .3/3/2015 4- هل قام المالكي شخصيا بتسليم الموصل إلى داعش"؟ - القسم الثاني . 15/3/15 5 - تسليم الرمادي .. هل سار العبادي على خطى المالكي ؟ 31/5/15 )

وفي هذا المقال سنركز بصورة رئيسية على إمكانية محاكمة المالكي عن تسليمه الموصل وبقية المحافظات ولكننا رغم ذلك سنكون مضطرين لذكر بعض جرائم المالكي الأخرى في بعض الأحيان عندما يشار لها من قبل آخرين فقط
ولذا سنقوم بدراسة .:-

أولا : بعض الذين طالبوا بمحاكمة المالكي
ثانيا : الذين يرفضون محاكمة رئيس الوزراء السابق
ثالثا : لجنة التحقيق النيابية واستدعاء المالكي

أولا : بعض الذين طالبوا بإجراء تحقيق أو بمحاكمة المالكي

من المؤكد فإن كافة المساهمين بما يطلق عليها " العملية السياسية " أجبن من أن يطالبوا بالتحقيق بتسليم الموصل والمناطق الأخرى بعد تسليمها مباشرة أو حتى بعد عدة أشهر رغم كونهم يعلمون جيدا بأن المالكي شخصيا من أصدر الأوامر للقوات بالانسحاب وتسليم كافة الأسلحة والمعدات العسكرية لداعش لكونهم جميعا متورطين بجرائم كثيرة أخفها السرقة واستغلال المال العام .
أي طالما أن المالكي رئيسا للوزراء فهم كما قال سبحانه وتعالى ( صُمٌّ بُكْمٌ عُمْيٌ فَهُمْ لاَ يَعْقِلُونَ )ٌ

وأهم التصريحات
1- أكد رئيس الوزراء حيدر العبادي عزمه " محاسبة القادة والمسؤولين عن سقوط الموصل ومحافظة صلاح الدين وباقي المناطق بيد داعش الإرهابية "، مؤكدا " ورثنا مؤسسة عسكرية فيها اشداء لكن ما حصل في الموصل ومناطق اخرى يجب ان يحاسب عليها اشخاص والبعض يسيء للمؤسسة العسكرية ولن نحمي هؤلاء ومن يقوم ب هكذا حملات بعضهم من البعثيين ". ( العبادي: سنحاسب من أسقط الموصل وغيرها بيد داعش . واي نيوز . 26/9/2014 )

وهكذا نراه يتهم البعثيين لكونه لا يريد أو لم يجرأ أن يتهم الكتائب ( المليشيات ) الصفوية بالإساءة لما أطلق عليها المؤسسة العسكرية .
ورغم علمه بحقيقة صدور أوامر الانسحاب من المالكي ، فإنه لم يتهمه بل ألقى التبعة على المؤسسة العسكرية .كما هو متوقع .
لكوننا نعلم بأن العبادي كان مع الولاية الثالثة للمالكي وهو مشترك بكافة الجرائم التي قام بها هذا الأخير بصورة مباشرة أو غير مباشرة ( العلاق:العبادي كان مع الولاية الثالثة للمالكي! بغداد/شبكة اخبار العراق . 17/3/15 )

وحول علمه بقرار المالكي يذكر أحد المقربين من المالكي : " في ليلتها وصل خبر الى مكتب القائد العام للقوات المسلحة ان داعش صارت قاب قوسين أو ادنى من احتلال الموصل. ردّ أخونا " دعوهم يدخلون حتى يعرف أهل الموصل من هي داعش .. فلعلهم يتوبون ويعودون لرشدهم"! كانت صدمة أسكتتنني. بدد صمتي بسؤاله: شفت شلون غباء؟ نعم إنها غلطة غبي ثمنها أحد عشر ألف قتيل وربع أرض العراق وما زال الحبل على الجرار.
وسألته :هل يعرف العبادي بذلك؟ قطعا يعرف.
والجعفري رئيس التحالف الشيعي؟
ابتسم وقال: لا تتعب نفسك ، فالكل يعرف والكل يدري لكنهم جميعا مثل "بلاّع الموس".( هل قام المالكي بتسليم الموصل .. القسم الأول )
2 - أكد علاوي ضرورة اجراء تحقيق فيما يتعلق بالانهيارات التي حصلت وسبب تقدم القوة الارهابية بمجاميع صغيرة في مواقع عديدة في العراق ، خاصة وان حكومة العراق قد استكملت وتم اختيار وزير دفاع ووزير داخلية، واصفاً البيئة العراقية بأنها حاضنة للإرهاب، وهذه البيئة هي التي ساعدت على ظهور الجماعات الارهابية ومن ضمنها داعش، حيث ان المناخ السياسي الذي ساد العراق في الفترة الاخيرة كان مناخاً طائفياً، وهذا السبب تتحمله بالدرجة الاولى قوات الاحتلال وما حصل خلال احتلال العراق. ( علاوي : يجب إحالة المسؤولين عن سقوط المدن والانهيار الأمني بغداد/ شبكة أخبار العراق. 26/10/2014 )

كما ترى أخي القارئ فإن طلب إجراء التحقيق لم يتم من قبل هذا القيادي الكبير !!! إلا بعد تولي العبادي رئاسة الوزراء وجاء بصورة باهتة وخجولة جدا ، أما قوله بأن " البيئة العراقية حاضنة للإرهاب ... " فماذا نتوقع من الذي– عندما كان رئيسا للوزراء - يفخر بكونه من أمر قوات الاحتلال باجتياح الفلوجة والقيام بالمجزرة المعروفة بحق هذه المدينة الشهيدة ومواطنيها .

3 - طالبت مؤسسات المجتمع المدني بمحاكمة " القادة المسؤولين عن سقوط الموصل وما ترتب على نتائج سقوطها بتهمة الخيانة العظمى ".وأكدت في بيانات لها :ان " تسويف قضية التحقيق في سقوط الموصل من قبل (البرلمان ) العراقي من خلال تشكيل لجنة تحقيق بـ 26 عضو الغرض منه واضح ومكشوف هو لإبعاد المالكي وأعوانه من مسؤولية ضياع ثلث الاراضي العراقية بيد داعش وفقدان اكثر من 12 الف مقاتل ونزوح اكثر من مليوني عراقي ، وقالت :" كان الاولى هو احالة المتهمين مباشرة الى المحكمة العسكرية وهناك تدون اقوالهم وتحديد المذنب من غيره ، وأضافت : " ان لجنة ( البرلمان ) التحقيقية ليس لها صلاحيات وهي مضيعة للوقت وجاء تشكيلها بعد مرور اكثر من 7 أشهر على سقوط الموصل لنؤكد للرأي العراقي أن ( البرلمان ) العراقي غير جاد بالتحقيق وهناك صفقات سياسية بين حزب الدعوة وتحالف القوى العراقية، وطالبت في بياناتها من رئاسة ( البرلمان ) ان يتخذ موقفا حازما اتجاه هذه القضية الوطنية . ( اللجنة التحقيقية البرلمانية في سقوط الموصل مضيعة للوقت!! بغداد/شبكة اخبار العراق .9/1/2015 )

4- رأى زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، أن الإعدام بحق رئيس الوزراء السابق قليل جداً.وقال الصدر خلال جلسة حوارية مع بعض مسؤولي التيار الصدري :ان " ما فعله المالكي في العراق من فساد مالي وأداري وانهيار امني تسبب بمقتل مئات الالاف من الابرياء فأن الاعدام قليل جداً قياس بما فعله. وأضاف ، الاعدام يجب ان يسري على جميع المتخاذلين مع المالكي والذين دمروا البلاد وجعلوها تذهب الى الهاوية. ( الصدر : لو كان القضاء في العراق نزيها لحكم المالكي ألف مرة بالإعدام . بغداد/شبكة اخبار العراق. 23/3/2015 )
وكما يتذكر الجميع فإن مقتدة الذي كان يرفض رفضا قاطعا تجديد الولاية للمالكي عام 2010 اضطر تحت ضغط إيران على الموافقة والآن يصرح هذا التصريح القوي ضده أي بعد خراب البصرة كما يقال .

5 - قدم القاضي السابق رحيم العكيلي رئيس المركز الوطني للدراسات القانونية والقضائية شكوى ضد رئيس الوزراء السابق نوري المالكي طالباً محاكمته عمّا تم ارتكابه من جرائم بحق الشعب العراقي والطلب طويل وسوف نكتفي بذكر الفقرة التي تتعلق بموضوع مقالنا وهي :-" الخيانة العظمي :- في سقوط ثلث العراق بيد منظمة ارهابية ( داعش ) ، وتسببه في تسليح تلك المنظمة المجرمة باليات وأسلحة الجيش العراقي المتطورة التي يقدر قيمتها ( بأكثر من خمسة عشر مليار دولار ) الذي تركها الجيش خلفه حين تخليه عن الدفاع عن الارض في المحافظات المنكوبة وما نتج من قتل وجرح وتهجير وتشريد ملايين المواطنين وانتهاك حقهم في الحياة وأعراضهم وأموالهم وسبي النساء وبيعهن في اسواق النخاسة الداعشية ." ( القاضي رحيم العكيلي يرفع دعوى قضائية ضد رئيس الوزراء السابق نوري المالكي . العدل نيوز . مجموعة العراق فوق خط احمر 15/2/15 )

6 - قال الشيخ علي حاتم السليمان في مؤتمر صحفي عقده في أربيل :" إذا أراد رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي والحكومة مصالحة حقيقة مع السنة فعليه بإلقاء القبض على المالكي "، متهما إياه " بإحضار تنظيم (داعش) إلى العراق ".( السليمان : إحالة المالكي إلى القضاء خطوة في الاتجاه الصحيح للمصالحة الوطنية . اربيل/شبكة أخبار العراق . 1/3/2015 )

7 - ومن اللطائف تأكيد الخبير الفلكي عمر عبد الرحمن، بأن رئيس الوزراء السابق ونائب رئيس الجمهورية الحالي نوري المالكي سيحكم عليه بـ” الإعدام “.وقال عبد الرحمن في تصريح صحفي له اليوم : أن ” المالكي سيحكم عليه بالإعدام خلال الاشهر المقبلة بتهم القتل الجماعي والفساد وما حصل من خروقات امنية في البلاد وما أعقبها من احداث ذهبت بالبلاد الى الهاوية.يذكر ان الخبير الفلكي عمر عبد الرحمن يصدر توقعات سنوية ويتحقق منها اكثر من 70%.. ( فلكي:المالكي سيعدم! بغداد/شبكة أخبار العراق . 21/3/2015 )
آملين أن يتحقق هذا التنبؤ .

8 - أعلن محافظ نينوى اثيل النجيفي، أن الحكومة المحلية في المحافظة ستتقدم بطلب لمحاكمة رئيس الوزراء السابق ونائب رئيس الجمهورية الحالي نوري المالكي و "سنته " بسبب " الأضرار" التي الحقوها بأهالي المحافظة.وقال النجيفي في تصريح صحافي له اليوم : إنه : " لا يساورني اي شك بان الحكومة المحلية في نينوى ستتقدم بعد مدة بالمطالبة بمحاكمة المالكي وقياداته وزمرته ( سنة المالكي ) بسبب الأضرار التي ألحقوها بأهالي نينوى ".وأضاف النجيفي : أنه " سيضطر الكثير من العراقيين الى تقديم اعتذارهم الى أهل الموصل على تصديقهم دعايات المالكي واتهاماته "، متهما " المالكي بأنه أراد تحطيم الموصل وتشريد اَهلها ثم يعود ليفتحها من جديد بمزيد من الإذلال والتحطيم وكسر إرادة اَهلها ".( محافظ الموصل:محاكمة المالكي لابد منها لأنه دمر العراق . بغداد/شبكة أخبار العراق .5/5/2015 )

9 - إن عادل نوري، النائب في " البرلمان " العراقي عن حزب الاتحاد الإسلامي الكردستاني طالب في تصريح صحفي له بتقديم نائب رئيس الجمهورية رئيس الوزراء العراقي السابق نوري المالكي إلى المحكمة الجنائية الدولية في لاهاي، بسبب ما أسماها " مسؤوليته عن سيطرة تنظيم الدولة الإسلامية على مدينة الموصل الصيف الماضي .
وقال : إن " المالكي هو المسؤول الأول عن سقوط الموصل ، إلا أن المحاكم في العراق لن تكون حيادية في محاكمته ".وأوضح نوري -وهو عضو في اللجنة ( البرلمانية ) للتحقيق في أسباب سقوط الموصل بيد تنظيم الدولة- أن قائد القوات البرية العراقية السابق الفريق علي غيدان، أدلى ببعض الاعترافات للجنة حول مسؤولية المالكي في سقوط الموصل بيد مسلحي التنظيم.وأضاف أن غيدان أفاد بأن القادة العسكريين تلقوا أوامر من رئيس الوزراء والقائد العام للقوات المسلحة وقتها نوري المالكي، بالانسحاب من الموصل خلال هجوم تنظيم الدولة على المدينة في ( يونيو ) حزيران 2014، وهو الأمر الذي أدى لفرض التنظيم سيطرته الكاملة عليها.( نائب كردي يطالب بإحالة المالكي الى الجنائية الدولية. بغداد/شبكة أخبار العراق. 22/6/15 )

10 - وفي موقع وكالة براثا للأنباء المقربة من المجلس الأعلى الإسلامي بقيادة عمار الحكيم، نشرت مقالا جاء فيه، « إن قرار المالكي بسحب قواته من مدينة الموصل وبغض النظر عن دوافعه ، كان الشرارة التي أحرقت العراق وأعادته عقودا إلى الوراء ، فتنظيم ما يسمى بـ«الدولة الإسلامية » أصبح اليوم امرا واقعا وهو يحكم مساحات واسعة من أراضي العراق وسوريا أكثر من مساحة بريطانيا، وهو يسيطر اليوم على العديد من آبار النفط في العراق وسوريا، ويعيش في كنفه تسعة ملايين إنسان فضلا عن آلاف المقاتلين الأجانب. كما ولم تعد آثار سقوط الموصل تقتصر على العراق بل امتدت لتشمل المنطقة بأكملها ».
وأضاف كاتب المقال : وقد كشف لي أحد المقاتلين في صفوفها وهو من الجنوب العراقي أن هروب الضباط دفعنا الى ترك أسلحتنا والفرار من ساحة المعركة. هذا من ناحية ومن ناحية اخرى فإن كان المالكي يعول على ارسال تعزيزات ,فإن الأيام التي أعقبت سقوط الموصل أثبتت عدم وجود جيش عراقي, اذ وصل تنظيم داعش الى مشارف العاصمة العراقية بغداد في بضع ايام قلائل وبلا مقاومة تذكر, ونحن هنا امام إحتمالين أولهما أن المالكي لاعلم له بعدم وجود جيش عراقي حقيقي واكتشف ان الجيش الذي اعده لمدة 8 سنوات كان فضائيا كما كشفت الحقائق فيما بعد, أو أنه كان يعلم وتلك مصيبة مابعدها مصيبة.
وفي كلا الحالتين فإن هذا الاحتمال يعكس ضعفا وخيانة في اداء القائد العام للقوات المسلحة وخطأ في تقديره وهو خطأ استراتيجي نظرا لتداعياته وأبرزها سقوط ثلث العراق بيد التنظيم وسفك دماء آلاف العراقيين وسبي آلاف النساء وتدمير العديد من البلدات.
وأما احتمال إصدار المالكي لأوامر الانسحاب بقصد السماح للتنظيم باحتلال المدينة ومعاقبة اهلها المعارضين له, فهو الآخر إن صح فإنه يعتبر جريمة وكارثة وخيانة بكافة المقاييس, فمن يستعين بشكل غير مباشر بالقوى الأجنبية وخاصة الإرهابية لتصفية حسابات داخلية, يكون قد تجرد من جميع القيم الإنسانية.« لذا فإن قرار المالكي بالانسحاب من الموصل جريمة بحق العراق وشعوب المنطقة وبحق الإنسانية عندما توفر السبل لتمدد تنظيم وحشي معاد للإنسانية. لقد خان المالكي الأمانة مرتين أولاهما عندما أصدر أمر الانسحاب وثانيهما عندما فشل في إعداد جيش يدافع عن العراق بالرغم من إنفاقه لمبلغ 200 مليار دولار على الأمن والدفاع ذهب معظمها إلى جيوب حيتان الفساد في العراق ».
مؤكدا « إن دماء العراقيين التي سالت ونساءهم اللواتي اغتصبن وسيادتهم التي انتقصت وبلادهم التي ضاعت ومستقبلهم الذي أصبح مجهولا يتحمل مسؤوليتها الفاشل والخائن نوري المالكي الذي لا يساوي ذرة تراب أمام دماء الشهداء والنساء السبايا ، فمثل هذا الحثالة الذي باع البلد وكان همه الأول والأخير السرقة والبقاء أطول مدة ممكنة في كرسي الحكم ، لا يستحق إلا الإعدام وإنه لعار ما بعده عار أن يظل ولحد الساعة أمينا عاما لحزب الدعوة الذي يدعي انه إسلامي ، وهو يثبت وبما لا يدع مجالا للشك ان حزب الدعوة شريك له في خيانته وفي جرائمه تلك ، إذ لا هم له سوى نهب ثروات العراق ». ( ساهر عريبي : لماذا أصدر المالكي اوامر الانسحاب من الموصل ؟ براثا . 18/6/15 )

11 - رد المجلس الأعلى الإسلامي بزعامة عمار الحكيم، اليوم السبت، على تصريحات نائب رئيس الجمهورية نوري المالكي بشأن وجود " ثورة طائفية " للسنة ضد الشيعة ، وحمل " سوء إدارته للملف السياسي خلال الفترة السابقة مسؤولية ما يحصل الآن "، ودعاها إلى الاعتراف بالتسبب في " ضياع العراق ومجزرتي سبايكر وبادوش "، فيما أتهم المالكي والمقربين منه بـ" تأجيج الطائفية ".وقال القيادي في المجلس الأعلى جواد البزوني في حديث إلى (المدى برس)، إن " ما حصل في العراق هو بسبب سوء إدارة الملف السياسي في العراق "، مبينا أن " معظم تصرفات الفترة السابقة من قبل المالكي كانت بعيدة كل البعد عن الإدارة الحقيقة ".وأضاف البزوني أن " الفساد كان مستشرياً بمؤسسات الدولة واستغلال المناصب والاستئثار لجهة معينة بالسلطة ، وتهميش لكل الاطراف الشيعية قبل السنية ، فضلاً عن وجود رغبة من قبل من يدير البلاد ، بالعمل على الفوضى التي يستطيع من خلالها الاستحواذ على كل شيء".وعد البزوني " تصريحات المالكي الأخيرة هروباً من المسؤولية "، داعياً إياه إلى " الاعتراف بأنه السبب في ضياع العراق ومجزرة سبايكر وبادوش وغيرها من المجازر التي حصلت بالعراق بسبب سوء تسليح الجيش وعدم تشكيله على أساس وطني عقائدي".وتساءل البزوني " أين ذهبت الأموال التي صرفت على الجيش العراقي والمؤسسات الأخرى "، متهما " المالكي والمقربين منه بالتحدث بالطائفية وتأجيجها ، ولم يكن يعمل على جعل الآخرين يحترمون حكومته ".ولفت البزوني إلى أن " المالكي والمقربين له لم يلتزموا بتوجيهات المرجعية عن وحدة الصف، وقد رأينا ذلك عندما حصل موضوع تغير الحكومة ، حيث التمسك المحموم بالسلطة والكراسي على حساب وحدة البلد ولم يكن هناك قبول للآخر "، عادا ذلك " السبب الرئيس للوصول إلى هذه المرحلة ". وكان نائب رئيس الجمهورية نوري المالكي عد ، اليوم السبت (13 حزيران2015)، ما يحصل في العراق " ثورة طائفية " للسنة ضد الشيعة، وأكد أن سقوط الموصل والأنبار " مؤامرة "، وفيما هاجم البرلمان السابق، أشار إلى أن "أوساطاً شيعية تأثرت بأفكار البعثيين والتكفيريين "..( ائتلاف الحكيم يرد على المالكي: عليك الاعتراف بالتسبب في مجزرة سبايكر وضياع العراق . وكالة انباء المدى . 13/6/15 )

ويعلم الجميع بأن التيار الصدري والمجلس الأعلى يشكلان الحجر الأساس فيما يطلق عليه ( الائتلاف الوطني ) والذي ينتمي إليه المالكي وتجمعه ( دولة القانون ) وحزب الدعوة .

12- كما أن رجل الدين الشيعي البارز والأمين العام لحركة الوفاق الإسلامي الشيخ جمال الوكيل ، تحدث مؤخرا في برنامج الساعة التاسعة على قناة البغدادية الفضائية، بأن المرجعية العليا في النجف لا تعارض محاكمة نوري المالكي على جرائمه ضد الشعب العراقي وأولها تفريطه بالموصل وتمكينه تنظيم داعش من السيطرة على ثلث مساحة العراق ، مؤكدا أنه سيستمر في المطالبة بمحاكمة المالكي.
وتأتي هذه المطالبات في وقت يسعى فيه نوري المالكي إلى إبقاء سيطرته على مؤسسات الحكومة العراقية والهيمنة على قوات الحشد الشعبي ، كما يعمل من خلال أعوانه على خلق المشاكل أمام حكومة حيدر العبادي بهدف إفشالها، ما دفع قوى رئيسية في التحالف الوطني إلى الوقوف ضده. (مصطفى العبيدي : تصاعد المطالبات بمحاكمة نوري المالكي على جرائمه في العراق . بغداد ـ القدس العربي:23/6/15 )

12 - وفي صحيفة «الزمان» المستقلة ، جاء في مقال نشرته ، كنا نتمنى لو يتوقف البعض عن الكلام ويسكت اذا لم يكن لديه ما ينفع في مرحلة نحن أحوج ما نكون فيها للموقف الشجاع والجريء بدلاً من خطب تصب الزيت على النار.
ومن يقرأ خطابات وتصريحات نائب رئيس الجمهورية نوري المالكي في الأيام الأخيرة خلال حضوره فعاليات ذكرى مرور سنة على فتوى المرجعية الشريفة وإعلان الجهاد الكفائي وتأسيس الحشد الشعبي ، يستغرب مواقفه وتساؤلاته خاصة عندما يقول : ( إن السؤال عن سقوط الموصل لا يوجه الي بل يوجه إلى كل من شارك في المؤامرة من خلال جعل قطعات عسكرية كبيرة تنسحب من مواقعها وثكناتها..) وكأنه لم يكن القائد العام للقوات المسلحة والآمر الناهي في كل شيء! وأن ابرز المؤاخذات عليه أنه انفرد باتخاذ القرارات المصيرية من دون الرجوع او التشاور مع حلفائه في التحالف الوطني وهمش جميع أطراف العملية السياسية وضرب بعرض الحائط ما نصت عليه اتفاقية أربيل التي بموجبها استحوذ على صولجان حكم الولاية الثانية وانه رفض ان يجلس أمام مجلس النواب ( نفس المقال أعلاه )

13 – اتهم نائب رئيس الجمهورية أسامة النجيفي، رئيس إقليم كردستان مسعود البارزاني ونائب رئيس الجمهورية الآخر نوري المالكي، بأنهما كانا وراء سقوط الموصل، فيما هدد رئيس لجنة التحقيق حول الموصل النائب حاكم الزاملي، البارزاني والمالكي بنشر الأسئلة الموجهة لهما على الجمهور إذا لم يجيبا عليها.
ففي تطور ملفت، وجه نائب رئيس الجمهورية العراقي أسامة النجيفي رسالة شديدة اللهجة إلى نائب الرئيس العراقي نوري المالكي، ورئيس إقليم كردستان مسعود البارزاني حول عدم الإجابة على أسئلة لجنة التحقيق بسقوط الموصل.
وقال في تصريح له إن « البارزاني والمالكي هم من كانوا وراء سقوط الموصل بيد « داعش »،لأن الأول كان يريد احتلال أكثر المناطق المتنازع عليها وضمها لإقليم كردستان، أما الثاني فأراد من زعزعة أوضاع المحافظة لجعلها دعاية انتخابية مبكرة لكن الأمور خرجت من يده ».
وأضاف على البارزاني والمالكي ان لا يتصوروا أنفسهم أكبر من العراق والموصل، مضيفاً يجب محاسبتهم على الفور في حال عدم الرد على أجوبة اسئلة التحقيق بسقوط المحافظة. ( أسامة النجيفي: المالكي والبارزاني كانا وراء سقوط الموصل . بغداد ـ «القدس العربي»:26/6/15 )

ونكتفي بما ذكرنا وسنقوم بنشر القسم الثاني قريبا إن شاء الله .

الدكتور عبدالإله الراوي
دكتور في القانون محام عراقي سابق وكاتب وصحافي مقيم في فرنسا
Abdulilah.alrawi@club-internet.fr
تجدون كافة مقالاتنا التي نشرت بعد الغزو على
http://iraqrawi.blogspot.com



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا