>

"نهاية العالم".. بحث "هوكنج" الأخير على فراش الموت

حاول العثور على أكوان أخرى
"نهاية العالم".. بحث "هوكنج" الأخير على فراش الموت

قبل أسبوعين من رحيله، قدم عالم فيزياء الكون المعروف ستيفن هوكينج ورقة بحثية تطرح إطارا نظريا لكيفية الكشف عن أكوان أخرى.

وأوضحت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية في تقرير ـ ترجمته عاجل ـ أن العالم الراحل سعى لإثبات وجود أكوان متعددة باستخدام مسبار فضائي.

وأشارت الصحيفة إلى أن فكرة الأكوان المتعددة نظرية تقول بأن كوننا مجرد واحد من أكوان أخرى تسبب فيها الانفجار الكبير، لافتة إلى عجز العلماء السابقين عن اقتراح طريقة لاختبارها.

كما ناقشت ورقة هوكنج البحثية، التي اكتملت وهو على فراش الموت، فكرة أن وجود الأرض سيتلاشى إلى ظلام عند نفاد طاقة النجوم.

ونوهت الصحيفة البريطانية بأن فكرة أننا سنتلاشى في نهاية المطاف تبقى مثيرة للجدل لدى علماء الكون. وتابعت "بينما بدا البعض مرتبكا حيال الفكرة مثل البروفيسور نيل تورك مدير معهد بيريميتر في كندا، إلا أن علماء آخرين رأوا في عمل هوكينج اختراقا يحتاجه علم الكون باعتباره أول نظرية يمكن اختبارها".

ونقلت عن كارلوس فرينك أستاذ علم الكونيات "كان من المستحيل في السابق قياس أكوان أخرى. الفكرة المثيرة للفضول في ورقة هوكينج هي أن الأكوان المتعددة تركت بصمتها، على خلفية أن الإشعاع يتخلل كوننا ويمكن قياسه بمسبار فضائي".

ولفت فرينك إلى أن العثور على أدلة على أكوان أخرى يمكن أن يغير نظرتنا الكاملة لمكانتنا في الكون.



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا