>

نقابة أطباء السودان الشرعية : بيان هام عن مجريات مسيرة اليوم والعنف المفرط من قبل الأجهزة الأمنية ضد المتظاهرين

سم الله الرحمن الرحيم
نقابة أطباء السودان الشرعية
بيان هام عن مجريات مسيرة اليوم والعنف المفرط من قبل الأجهزة الأمنية ضد المتظاهرين

جماهير شعبنا الصامد
لقد شاركت نقابة اطباء السودان في موكب ٢٥ ديسمبر ٢٠١٨، والذي دعا اليه تجمع المهنيين الذي تنضوي النقابة في صفوفه، لتسليم مذكرة لرئيس الجمهورية تطالبه بالتنحي هو وحكومته الفاسدة. وقد كان الأطباء في الموعد مع ابناء شعبهم يصدحون بالهتاف ، كما كانو في حالة استعداد طبي متكامل لإسعاف الجرحي والمصابين.
وواجهت القوات الأمنية هذا الموكب السلمي بعنف مفرط تضمن استخدام الغاز المسيل للدموع، والرصاص المطاطي والرصاص الحي، وهو ما ادى الي سقوط العشرات من المصابين من المتظاهرين السلميين وادت الإصابات الي عدد مقدر من حالات الوفاة نقوم حاليا بحصرها بدقة. وتضمنت هذه الإصابات إصابة ثلاثة أطباء بالرصاص الحي. اننا ندين بأقسى العبارات العنف المفرط وغير المبرر والقتل الذي استخدمته الحكومة في وجه المتظاهرين السلميين. وكما نشجب الدعاوي والتبريرات العنصرية التي حاول النظام استخدامها لبث الفرقة بين ابناء شعبنا المتوحدين خلف هدف الخلاص الوطني من براثنه.
اننا في نقابة أطباء السودان، نشيد بالبيانات التي صدرت من الجمعيات الطبية التخصصية والتي أكدت على وقوف الأطباء في صف جماهير شعبنا في مطالبهم السلمية والعادلة بالمطالبة برحيل هذه الحكومة. ونؤكد على استمرارنا كآطباء سودانيين في الوقوف مع مطالب الشعب في خندق واحد وفِي مقدمة الصفوف. وايضا نشيد بالأطباء الذين تطوعوا في غرفة العمليات الاسعافية الميدانية وخاطروا بأنفسهم من اجل اسعاف المصابين والجرحى ونؤكد على استمرار اطباءكم السودانيين في هذا اداء هذا الدور. وكما نحمل الأجهزة الأمنية والنظام المسئولية عن الجرائم التي تم ارتكابها اليوم وكذلك المسئولية عن سلامة المعتقلين من الاطباء وكافة ابناء الشعب السوداني الذين مطالب بإطلاق سراحهم فورا. وكذلك نشير الي إدانتنا للتصرف الهمجي من بعض قوات الامن بمحاولة اقتحام بعض المستشفيات لاعتقال المصابين الذين يتلقون العلاج فيها دون مراعاة لحرمتها وقدسيتها المهنية، ولا يفوت علينا في ذات الحين الإشادة بموقف بعض أفراد القوات النظامية في انحيازهم لضميرهم وشعبهم.
ايضا نعلن عن اعتقال السيد نقيب أطباء السودان د. احمد الشيخ، أخصائي الجراحة العامة بينما كان يقوم باداء واجبه في اسعاف الجرحى في غرفة العمليات الميدانية، بالاضافة الي اختفاء عدد من اعضاء اللجنة التنفيذية والأطباء الذين لا نزال نبحث عنهم.
إننا نؤكد على استمرار إضراب الأطباء السودانيين عن الحالات الباردة وتلاحمهم مع ابناء شعبهم الثوار، وتكاتفهم ككتلة وطنية واحدة ومتحدة من اجل سودان المستقبل الأجمل.
المجد والخلود لشهداء شعبنا
نقابة أطباء السودان الشرعية
٢٥ ديسمبر ٢٠١٨



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا