>

موسكو تدرب عسكريين سوريين على "إس-300".. وتحذر من الاستفزازات

لضمان سلامة التحليق في سماء دمشق..
موسكو تدرب عسكريين سوريين على "إس-300".. وتحذر من الاستفزازات


موسكو

أكدت وزارة الدفاع الروسية، أن مستشاريها يدربون العسكريين السوريين على استخدام "إس-300" للدفاع الجوي، محذرة الأطراف الخارجية من أي استفزازات عسكرية في سوريا.

وقال المتحدث باسم وزارة الدفاع الروسية اللواء إيغور كوناشينكوف، أثناء مؤتمر صحفي عقده اليوم، إن موسكو استكملت إمداد الجيش السوري بمنظومات "إس-300" ومنظومات "بوليانا دي-4" الآلية الخاصة بالتحكم، مذكّرًا بأن هذا الإجراء اتخذ بهدف تعزيز أمن العسكريين الروس في سوريا وضمان سلامة التحليقات في سمائها وحماية المواقع المهمة في أراضي البلاد.

ودعا كوناشينكوف "الرؤوس الساخنة" إلى تقييم الوضع القائم في المنطقة بشكل موضوعي، والامتناع عن اتخاذ أي تصرفات استفزازية في الأراضي السورية.

وقررت موسكو تصدير منظومات "إس-300" إلى دمشق؛ ردًا على إسقاط طائرة "إيل-20" الروسية بالخطأ بنيران الدفاعات الجوية السورية في أغسطس الماضي أثناء غارات للطيران الإسرائيلي على اللاذقية.

وحمّلت وزارة الدفاع الروسية تل أبيب المسؤولية عن الحادث المأساوي الذي أودى بأرواح 15 عسكريًا روسيًا.



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا