>

موجة الحر الأوروبية.. الوجبات المثلجة للحيوانات والسراويل القصيرة لجنود الجيش

الحرارة تتخطى 48 درجة..
موجة الحر الأوروبية.. الوجبات المثلجة للحيوانات والسراويل القصيرة لجنود الجيش

اجتاحت موجة حارّة الدول الأوروبية وخاصة إسبانيا والبرتغال، الجمعة، وبينما تستعدّ حكومات لمواجهة أي حرائق غابات قدمت محمية للطرائد في بودابست وجبات مثلجة لحيواناتها.

ولاقى عشرات الأشخاص حتفهم في بريطانيا بسبب حرائق الغابات التي سببتها موجة الصيف، والموجة الحارة التي تجتاح منطقة إيبريا، بسبب الرياح الساخنة القادمة من شمال إفريقيا هي الأشد منذ 2003.

وستظل درجات الحرارة في كثير من مناطق إسبانيا والبرتغال فوق 40 درجة مئوية حتى يوم الأحد على الأقل، وقد تزيد بواقع درجتين أو ثلاث درجات، بحسب "رويترز".

وسبق أن بلغت درجات الحرارة في إسبانيا والبرتغال مستوى قياسيًّا هو 47 درجة. وفي البرتغال بثت وسائل إعلام محلية تقارير عن كيف ستزيد درجات الحرارة هناك عن وادي الموت في كاليفورنيا، وهو واحد من أسخن المناطق في العالم، وفي اليونان تسببت حرائق الغابات في مقتل 91 شخصًا الشهر الماضي.

وتمشط سلطات المصايد في مقاطعة زوريخ بإسبانيا الجداول لإنقاذ الأسماك من الاختناق مع جفاف المياه أو انخفاض مستويات الأوكسجين.

وسمح الجيش السويسري لجنوده بارتداء السراويل القصيرة والقمصان بدلًا من الزي التقليدي.

وفي الدول الاسكندنافية، بلغت درجات الحرارة مستويات قياسية في الأيام الماضية. وفي السويد مثلًا كان يوليو تموز شهرًا حارًّا بشكل قياسي، واشتعلت حرائق غابات في مناطق من البلاد. وحذرت السلطات من خطر اندلاع حرائق الغابات مجددًا.

وفي فنلندا، دعا فرع من أفرع سلسلة متاجر بويوس هاجا الكبرى أكثر من 100 من زبائنه للمبيت في متجره المكيف يوم السبت.

ويبلغ متوسط درجات الحرارة في فنلندا 19 درجة مئوية، لكن درجات الحرارة اقتربت من 30 درجة مئوية هذا الأسبوع، ولا يملك كثير من الفنلنديين أجهزة تكييف في منازلهم.

وفي ألمانيا قالت شركة السكك الحديدية "دويتشه بان"، إنها ستقدم المياه مجانًا للركاب في حالة حدوث تأخير، وستواصل تشغيل أجهزة التكييف في قطاراتها حتى لو كانت خاوية.

وعلى مشارف العاصمة المجرية بودابست، قالت محمية بوداكيسكي، إنها تساعد حيواناتها على تحمل درجات الحرارة العالية بتقديم الفواكه المثلجة لها، مع وضع نظام غذائي يعتمد على تقليل اللحوم وزيادة المواد المغذية.



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا