>

مقتل 13 في حادثة الدهس في برشلونة.. والمشتبه به المغربي إدريس أوكبير

مقتل 13 في حادثة الدهس في برشلونة.. والمشتبه به المغربي إدريس أوكبير

تفيد آخر الأنباء أن أحد المشتبه بهم في إرتكاب الإعتداء الإرهابي في برشلونة يدعي (ادريس أوكبير ) وهو مغربي، كما أفاد مسؤول إسباني رسمي مقتل 13 وجرح أكثر من 90 في هجوم الدهس وسط برشلونة.

و ذكرت صحيفة لا بانجوارديا إن أحد المهاجمين المشتبه في ضلوعهم في واقعة دهس للمارة في برشلونة، امس الخميس، قتل في تبادل لإطلاق النار مع الشرطة على مشارف المدينة.

وأكدت الشرطة في وقت سابق اعتقال رجل فيما يتعلق بالهجوم. ولم يتضح بعد عدد المهاجمين المتورطين في الواقعة التي قتلت 13 شخصا على الأقل.

من جهته أعرب وزير الداخلية الألماني، توماس دي ميزير، وفقا لـ (د ب ا) عن تعاطفه مع ضحايا حادث الدهس، الذي وقع اليوم الخميس وسط مدينة برشلونة الإسبانية.

وقال بيان للوزارة مساء اليوم إن الوزير قال “أنا أشعر بصدمة عميقة بسبب الأخبار المفزعة التي ترد من برشلونة. الإرهاب يظهر مجددا وجهه القبيح”.

وأضاف دي ميزير قائلا “بحزن عميق أعرب عن تعاطفي مع الضحايا وذويهم، وأعلن تضامني مع الشعب الإسباني كله”.

وكتب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب على تويتر “تدين الولايات المتحدة هجوم برشلونة الإرهابي في إسبانيا وستقوم بكل ما هو ضروري للمساعدة. كونوا أقوياء، نحن نحبكم”.

وقال وزير الخارجية الأمريكي، ريكس تيلرسون، إنه يتم تقديم المساعدة القنصلية للمواطنين الامريكيين في برشلونة، ودعاهم الى الاتصال بعائلاتهم.

وأكد الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون “تضامن فرنسا مع ضحايا الهجوم المأسوي في برشلونة”، وتابع على موقع تويتر “نبقى متحدين ومصممين”.

واكدت رئيسة الوزراء البريطانية، تيريزا ماي، ان المملكة المتحدة التي سبق ان تعرضت لاعتداءات عدة في الأشهر الأخيرة “متضامنة مع إسبانيا ضد الارهاب”.

وكتب المتحدث باسم المستشارة الالمانية انغيلا ميركل على موقع تويتر “نفكر بحزن كبير في ضحايا الهجوم المشين في برشلونة مع التضامن والصداقة إلى جانب الإسبان”.

وقال المتحدث باسم الفاتيكان غريغ بورك في بيان أن البابا فرنسيس “تبلغ بقلق كبير ما يحصل في برشلونة”.

وأضاف أن “البابا يصلي من أجل ضحايا هذا الاعتداء ويعرب عن تضامنه مع كل الشعب الإسباني وخصوصا الجرحى وعائلات الضحايا”.

وكتب وزير الخارجية البلجيكي ديدييه ريندرز “نحن متضامنون مجددا ونفكر في الضحايا وعائلاتهم”.

وقال رئيس الوزراء الإسباني ماريانو راخوي وفقا لـ (رويترز) إنه سينسق الجهود لتعزيز الأمن بعد الهجوم العنيف. وقال راخوي على تويتر إنه في الطريق إلى برشلونة.

وأضاف “نقوم بأقصى قدر من التنسيق لاعتقال المهاجمين وتعزيز الأمن والاعتناء بكل المنكوبين”.

ومن جهته دعا الرئيس الروسي بوتين إلى التصدي عالميا ل”قوى الإرهاب” بعد اعتداء برشلونة .

وذكرت الأناضول للأنباء أن تنظيم “الدولة الإسلامية” (داعش) الإرهابي، أعلن مسؤوليته عن الهجوم. وذكرت وكالة “أعماق”، الذراع الإعلامي للتنظيم، في بيان، أن الهجوم الذي استهدف منطقة سياحية وسط برشلونة نفّذه “جنود” التنظيم.

وأضاف البيان، أن الهجوم جاء استجابة لدعوة أطلقها التنظيم لأتباعه لاستهداف الدول المشاركة في التحالف الدولي المحارب للتنظيم في سوريا والعراق. ولم يذكر البيان مزيدًا من التفاصيل حول الهجوم الأول، كما لم يتبن التنظيم عملية الدهس الثانية في نفس المدينة، إلى غاية الساعة 20.30 بتوقيت غرينيتش.

وشهدت برشلونة، مساء اليوم، عمليتي دهس، في هجومين منفصلين، أسفر الأول عن مقتل 12 شخصا وإصابة نحو 90 بجروح، فيما خلف الثاني مقتل منفذ الهجوم وإصابة شرطيين.



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا