>

مصير 800 ألف مهاجر سري في الولايات المتحدة ما زال معلقا

مصير 800 ألف مهاجر سري في الولايات المتحدة ما زال معلقا

واشنطن – (أ ف ب) : أعلن البيت الابيض الخميس أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لم يتخذ حتى الآن قرارا حول مستقبل برنامج يسمح بمنح مئات الآلاف من الشبان المقيمين بطريقة غير مشروعة، تصاريح إقامة خاصة.

وقالت الناطقة باسم الرئاسة الأمريكية ساره ساندرز أن “القرار النهائي لم يتخذ”.

والبرنامج المعروف باسم “داكا” أحدثه بمرسوم الرئيس السابق باراك اوباما في يونيو/حزيران عام 2012 لقوننة وضع المهاجرين السريين الذين وصلوا قبل سن السادسة عشرة الى الولايات المتحدة.

وشروط الاستفادة من ذلك هي أن يكون المهاجر قد بلغ ال31 عاما من العمر في يونيو/حزيران عام 2012 وأقام بلا انقطاع في البلاد منذ 2007، وليست لديه سوابق جنائية خطيرة.

يحصل المستفيدون من البرنامج على ضمانة بألا يتم طردهم ويمكن ان يعملوا بطريقة قانونية.

وتفيد الأرقام الرسمية أن حوالى 800 الف شخص تلقوا حتى 31 مارس/آذار الماضي تصاريح ومثلهم قاموا بتجديد هذه التصاريح.

لكن معظم الجمهوريين يعارضون هذا “العفو” غير المبرر. وتعهد الرئيس الأمريكي خلال حملته الانتخابية بإلغاء هذا البرنامج، لكن بعد وصوله الى البيت الابيض قال “سندرس برنامج داكا بعناية”.

وذكرت قناة فوكس نيوز أن ترامب سيعلن أن الادارة لن تمنح بعد الآن تصاريح اقامة بموجب برنامج “داكا” لكنها لن تلغي التصاريح التي منحت من قبل حتى تاريخ انتهائها أي في عام 2019 على أبعد حد للذين حصلوا عليها.

ويدافع تحالف من برلمانيين ديموقراطيين وجمهوريين وشركات كبرى وجمعيات عن البرنامج بقوة، مؤكدين أنه أساسي في مواجهة المأزق في الكونغرس منذ سنوات حول اصلاح قوانين الهجرة.

ويعقد تحديد مهلة للرئيس الملف، فقد اعطت عشر ولايات يسيطر عليها الجمهوريون ادارة ترامب حتى الخامس من سبتمبر/أيلول لالغاء البرنامج والا ستبدأ اجراءات تعترض على قانونية البرنامج أمام القضاء الفدرالي.



شارك اصدقائك


التعليقات (0)

اترك تعليقك

اقرأ أيضا