>

مسؤول سابق في فيسبوك يكشف "جرائم الموقع" في حق مستخدميه

قال إنه لا يسمح لأولاده بالوصول إليه
مسؤول سابق في فيسبوك يكشف "جرائم الموقع" في حق مستخدميه

في سابقة هي الأولى من نوعها، اعتبر أحد أوائل المسؤولين التنفيذيين السابقين في فيسبوك، أمس الإثنين، أن الشبكة الاجتماعية "تدمر التماسك الاجتماعي"، معربًا عن شعوره بـ"الذنب الهائل" بشأن عمله في الشركة.

واتهم "تشاماث باليهابيتيا"، الذي انضمّ إلى فيسبوك في عام 2007، الشبكة الاجتماعية بـ"برمجة" مستخدميها، قائلًا إنه لم يعد يستخدم الموقع أو يسمح لأبنائه بالوصول إليه. بحسب "سكاي نيوز عربية".

وكان "باليهابيتيا"، يتحدث أمام جمهور في جامعة ستانفورد الأمريكية، عندما باغتهم بالقول "أعتقد أننا أوجدنا أدوات تمزق النسيج الاجتماعي".

ونقلت صحيفتا "الجارديان" البريطانية عن "باليهابيتيا"، قوله: "إننا في حالة سيئة حقًّا في الوقت الحالي من وجهة نظري، فيسبوك يفسد الأسس الأساسية لكيفية تصرف الناس تجاه بعضهم البعض".

وترك "باليهابيتيا" عمله في الشركة عام 2011 ليصبح مستثمرًا في مجال التكنولوجيا، ويعد أحدث مسؤول سابق بفيسبوك يتحدث عن شرور وسائل التواصل الاجتماعي، والتحذير من آثارها على المجتمع.

وكان أول رئيس لفيسبوك، شون باركر، قد قال إن الشبكة الاجتماعية "تستغل الضعف في علم النفس الإنساني".

وكان "روجر ماكنامي" أحد المستثمرين المبتدئين في الشركة قد اتهم فيسبوك باستخدام نفس تقنيات رئيس الدعاية النازية جوزيف جوبلز.



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا