>

محكمة دنماركية تعوِّض معتقلين عراقيين تعرضوا للتعذيب

بعد تورط جنود في الواقعة
محكمة دنماركية تعوِّض معتقلين عراقيين تعرضوا للتعذيب

أمرت محكمة في كوبنهاجن وزارة الدفاع الدنماركية، بتعويض 18 مدنيًا عراقيًا تعرضوا للتعذيب خلال عملية عسكرية للجنود الدنماركيين في البصرة عام 2004.

وجاء في الدعاوي القضائية المقامة ضد وزارة الدفاع والتي بلغ عددها 23 دعوى، أنَّ المواطنين العراقيين تعرضوا "لمعاملة غير إنسانية" أثناء احتجازهم خلال عملية شارك فيها جنود دنماركيون، كان يطلق عليها "الصحراء الخضراء".

وقال بعض المعتقلين، إنهم تعرضوا للضرب والركل، والتعليق بالحبال والصعق بالكهرباء، ملقين باللوم على جنود دنماركيين تواطؤوا في عمليات التعذيب، وهي اتهامات رفضتها وزارة الدفاع في وقت سابق.

وأوجبت المحكمة في حكمها تعويض 18 عراقيًا من أصحاب الدعاوى بمبلغ 30 ألف كرونة دنماركية (4600 دولار) للفرد، وجاء في حيثيات الحكم، أن حياة المعتقلين كانت في "خطر حقيقي من التعرض للمعاملة غير الإنسانية".



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا