>

"ماكرون" يعلن "شرطًا" لتوجيه ضربات عسكرية في سوريا

اتصالات لعقد اجتماع دولي
"ماكرون" يعلن "شرطًا" لتوجيه ضربات عسكرية في سوريا

أعلن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، أن بلاده لن تتوانى عن تنفيذ ضربات في سوريا إذا ثبت مهاجمة المدنيين بمواد كيماوية. مشيرًا إلى أنها لا تملك دليلًا حتى الآن على استخدام هذا النوع من الأسلحة.

وقال ماكرون -خلال اجتماعه بالصحفيين في باريس امس الثلاثاء-: إذا حصلنا على أدلة تثبت استخدام أسلحة كيماوية في سوريا سننفذ ضربات على المواقع التي تنطلق منها الهجمات الكيماوية، فهذا خط أحمر وسنحترمه، لكن حتى الآن لا أدلة قاطعة".

وأضاف الرئيس: "المخابرات والجيش الفرنسي لم يعثروا على دليل على أن الأسلحة الكيماوية التي تحظرها المعاهدات الدولية تستخدم في سوريا، ومن الواضح أننا في مراقبة شديدة لهذا الموضوع".

كما أعلن ماكرون عن اتصالات لعقد اجتماع دولي حول سوريا، موضحًا أنه "ليكون الاجتماع مفيدًا يجب أن يعقد في المنطقة".



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا