>

ماكرون يطرح الخطوط العريضة لمشروعه من أجل إعادة تأسيس أوروبا

ماكرون يطرح الخطوط العريضة لمشروعه من أجل إعادة تأسيس أوروبا

يطرح الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، اليوم الثلاثاء، مشروعه الطموح من أجل إعادة تأسيس أوروبا بالرغم من العوائق التي قد يواجهها إثر نتائج الانتخابات التشريعية الأخيرة في ألمانيا، التي أضعفت حليفته المستشارة أنجيلا ميركل، حتى وإن كان أعيد انتخابها كمستشارة لفترة رابعة.

وذكرت مصادر رئاسية أن خطاب الرئيس ماكرون، الذي سيلقيه اليوم في جامعة السوربون، أمام الطلبة الفرنسيين والأجانب، سيشمل عددًا من المشروعات الهامة على الصعيد الاوروبي وإعداد خارطة طريق، قبل الصيف المقبل، للاتحاد الاوروبي للسنوات العشر المقبلة.

كما سيتطرق إلى آلية لتجاوز البطء في اتخاذ القرارات بإجماع الدول الأعضاء الـ27 وذلك حتى يتمكن الاتحاد الاوروبي من المضي قدما في بعض الملفات مع الدول الراغبة في ذلك دون أن يواجه منعا من الدول الأخرى.

ومن بين مقترحات الرئيس ماكرون إنشاء وكالة أوروبية للابتكار وفرض ضرائب على كبريات شركات الإنترنت، ومكافحة الإرهاب، وتوسيع برنامج "ايراسموس" لتقديم المنح الدراسية للطلاب.

ويناقش أيضا مسائل مثل التقارب المالي والاجتماعي وسياسة التعليم والثقافة و الأدوات الاقتصادية التي تتيح مجابهة التحديات النقدية، فضلا عن إنشاء حكومة اقتصادية لمنطقة اليورو وتعيين وزير أوروبي للمالية وتخصيص موازنة خاصة لها يراقب عليها برلمان لمنطقة اليورو.

وكان الليبراليون الألمان الشركاء المحتملون لميركل في الحكومة المقبلة سارعوا بالتحذير الأحد الماضي من أنهم سيعارضون مشروع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون لموزانة منطقة اليورو.

كما تلقت المستشارة الألمانية أمس الاثنين مقترحات ماكرون بحذر، حيث اعتبرت أن المسألة لا تتمثل في المسميات مثل تعيين وزير أوروبي للمالية أو موازنة منطقة اليورو بل فيما يخفيه ذلك في الخلف، مشيرة إلى أن تلك الأفكار مازالت قيد النقاش مع الرئيس ماكرون وأن الوقت لم يأتِ بعد للحديث عما هو مناسب من عدمه.



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا