>

مادورو يصف العقوبات الأمريكية بغير الشرعية ويتعهد بالرد عليها خلال ساعات

اتهم واشنطن بمحاولة سرقة شركة النفط الفنزويلية
مادورو يصف العقوبات الأمريكية بغير الشرعية ويتعهد بالرد عليها خلال ساعات

كاراكاس

وصف الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو العقوبات الأمريكية الجديدة ضد شركة النفط الحكومية الفنزويلية، بأنها غير شرعية، متعهدًا باتخاذ جميع التدابير لحماية ممتلكات بلاده في الولايات المتحدة.

جاء ذلك خلال كلمة وجهها مادورو بالإنجليزية لنظيره الأمريكي، اليوم الثلاثاء، أثناء ترحيبه بالدبلوماسيين الفنزويليين، الذين عادوا من الولايات المتحدة.

وقال مادورو: إن «فنزويلا ستتخذ خلال الساعات القادمة جميع التدابير اللازمة لحماية ممتلكاتها في الولايات المتحدة بعد العقوبات على شركة النفط الوطنية»، مضيفا: «إنهم (الأمريكيين) يريدون أن يسرقوا منا شركة (سيتغو) النفطية المملوكة في أغلبيتها لفنزويلا في أمريكا».

وكشف الرئيس الفنزويلي أنه أصدر تعليماته إلى رئيس « بي دي في إس ايه» (شركة النفط الحكومية الفنزويلية) لاتخاذ إجراءات لحماية ممتلكاتها القانونية والسياسية في المحاكم الأمريكية والدولية، موضحا: «سنتخذ جميع التدابير القانونية والسياسية والتشغيلية والفنية والتجارية لحماية مصالح فنزويلا في الولايات المتحدة وفي وطننا».

وأكد أنه «سيرد على هذه العقوبات لحماية مصالح فنزويلا في الساعات المقبلة».

ثم تحدث بالإنجليزية قائلًا: « دونالد ترامب، لا، هذا لن ينجح»!

وأمس الإثنين، أعلنت وزارة الخزانة الأمريكية، أن واشنطن حظرت جميع أصول ومصالح شركة النفط التابعة للحكومة الفنزويلية ووضعتها تحت ولايتها القضائية، فضلًا عن منعها للتعامل معها.

وقال وزير الخزانة الأمريكي ستيفن منوشين، إن الولايات المتحدة «تحافظ» على الشركة من أجل شعب فنزويلا وتتخذ إجراءات لحماية سوقها.

وأشار منوشين إلى أن حجب حسابات الشركة المملوكة لفنزويلا يعني أن عائداتها لن تنقل إلى الرئيس الحالي نيكولاس مادورو، بل إلى جوايدو.



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا