>

مؤسس "ويكليكس" لا يستحم ورائحته لا تطاق

العاملون بسفارة الإكوادور مستاؤون من تصرفاته
مؤسس "ويكليكس" لا يستحم ورائحته لا تطاق

اشتكى عدد من العاملين في سفارة الإكوادور في لندن من أن جوليان أسانج مؤسس موقع "ويكليكس"، الذي يعيش داخل السفارة منذ عام 2012، لا يراعي قواعد النظافة الشخصية.

وقالت مصادر في السفارة لصحيفة "انترناشونال بزنز تايمز": إنّ أسانج لا يستحم وتفوح منه رائحة كريهة، وقالوا إنهم أبلغوه عن حالة عدم الرضا التي يشعرون بها تجاهه.

وفي وقت سابق قال جيريمي زيمرمان الصحفي والمقرب من أسانج إنّ الأخير لا يغيّر ملابسه لفترة طويلة، ولا يستحم إلا عندما يجبره أحد على ذلك.

وأضاف قائلًا: "أسانج يأكل بيديه ويمسح بأصابعه الطعام على ثيابه، حتى إني لم أر سراويل متسخة وتملؤها الدهون كتلك التي يرتديها أسانج"، بحسب وكالة "سبوتنيك".

يذكر أنّ مؤسس "ويكليكس" يعيش في السفارة الإكوادورية منذ العام 2012، كما أنه طلب اللجوء السياسي، خوفًا من أن يتم تسليمه إلى السلطات السويدية، والتي بدورها من الممكن أن تسلمه إلى السلطات الأمريكية لمحاكمته بتهمة تسريب آلاف الوثائق السرية.



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا