>

كاتب إسرائيلي: مسيرات العودة.. كابوس يحرج تل أبيب

كاتب إسرائيلي: مسيرات العودة.. كابوس يحرج تل أبيب

يرى الكاتب الإسرائيلي ميرون ربابورت أن هدف مسيرات العودة الفلسطينية يتمثل بالضغط على إسرائيل، لرفع حصارها عن القطاع.

وفي مقال له على موقع محادثة محلية قال “إن الفلسطينيين في حال حافظوا على مظاهراتهم السلمية، بحشد ١٠٠ ألف متظاهر من أهالي غزة للمشاركة في هذه المظاهرات، فإن ذلك سيكون كابوسا فعليا لإسرائيل.

متخوفا من أنه في حال ارتفعت أعداد الضحايا الفلسطينيين، فإن ذلك سينشر باندلاع مواجهة عسكرية جديدة، لا يرغب بها الطرفان.

ويرى خليل الشقاقي رئيس المركز الفلسطيني للدراسات المسحية والسياسية أن هذه المسيرات السلمية نجحت في غزة وفشلت بالضفة الغربية، وقد يكون السبب الوضع الصعب في غزة، وتصدر شعار حق العودة لهذه المظاهرات.

ويضيف: على الرغم من أن مسألة رفع الحصار عن غزة لا تتصدر شعارات المتظاهرين لكنها الهدف الحقيقي لهم، وتسعى لتحميل إسرائيل مسؤولية الكارثة الإنسانية القائمة هناك، ولذلك اختار الفلسطينيون شعار السلمية وعدم العنف، رغبة منهم بحشد المزيد من الفلسطينيين، دون أن تصل الأمور لتدهور ميداني، ولذلك تم الطلب من المتظاهرين عدم حمل السلاح وعدم إلقاء الحجارة، وعدم الاقتراب كثيرا من خط الهدنة.

ويعود ربابورت ليقول إن توافد أعداد غفيرة من الفلسطينيين للسياج الفاصل، سيحرج إسرائيل أمام وسائل الإعلام، ولذلك ستسعى المسيرات لتحشيد المزيد من الفلسطينيين للمشاركة.



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا