>

قرب استئناف الرحلات الدولية من مطار أربيل بكردستان العراق

قرب استئناف الرحلات الدولية من مطار أربيل بكردستان العراق

أعلن مصدر كردي في مطار أربيل الدولي في إقليم كردستان العراق وجود مؤشرات على قرب استئناف الرحلات الدولية من وإلى المطار، خاصة بعد تسيير أول رحلة إلى مدينة جدة السعودية، أمس الجمعة، على متنها معتمرون.

وقال المصدر لجهات اعلامية"هناك رحلة اتجهت إلى جدة الساعة 6:30 بالتوقيت المحلي (21:30 مساء بتوقيت غرينتش) مساء أمس الجمعة متجهة إلى جدة"، موضحا "رحلات العمرة فقط جرى فتحها منذ أمس الجمعة، ولكن لا توجد أي وجهات دولية أخرى".

وأضاف المصدر "لم يصلنا خطاب من بغداد بفتح الرحلات الدولية في مطاري أربيل والسليمانية قبل 21 آذار/مارس الجاري، لكن سمعنا فقط هذه التصريحات من العبادي في الإعلام".

وأكد المصدر "فتح رحلات العمرة كان للتسهيل على الحجاج بدلا عن سفرهم إلى بغداد ومن ثم يبحثوا عن رحلات إلى السعودية"، موضحا "بالتأكيد تحسب هذه الرحلة باعتبارها دولية، وهذا مؤشر على قرب حل الإشكالية، خاصة أن رحلات العمرة لم تكن مفتوحة من قبل".

وأكد المصدر "الرحلات الدولية سوف تستأنف قريبا لأنه ليست لدينا أي مشكلة، وكل النقاط التي أثيرت ضمن المفاوضات جرى حلها والاتفاق عليها بين الطرفين"، متابعا "يتبقى فقط إعلان تاريخ فتح المطارين بخطاب رسمي".

وكان رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي قال في مؤتمر صحفي، الثلاثاء الماضي، إن حكومته تعتزم رفع الحظر الجوي الدولي المفروض على مطارات إقليم كردستان قبل أعياد النيروز في 21 آذار/مارس الجاري.

وفرضت الحكومة الاتحادية العراقية حظرا على رحلات الطيران الدولية في مطاري أربيل والسليمانية أواخر أيلول/سبتمبر الماضي، بعد أيام من إجراء حكومة إقليم كردستان استفتاء على الاستقلال عن العراق.

وقررت بغداد فرض مجموعة إجراءات أخرى على الإقليم من شأنها تقييد حركة النقل وإغلاق الطرق البرية، فيما شنت القوات الأمنية عملية فرض الأمن والقانون في المناطق المتنازع عليها على رأسها كركوك الغنية بالنفط.



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا