>

قاضية أمريكية: مدير الحملة الانتخابية لترامب كذب عمدا على (إف بي آي) ومولر

قاضية أمريكية: مدير الحملة الانتخابية لترامب كذب عمدا على (إف بي آي) ومولر

واشنطن: ذكرت قاضية أمريكية أن بول مانافورت، مدير الحملة الانتخابية للرئيس دونالد ترامب، كذب عمدا على مكتب التحقيقات الاتحادي (إف.بي.آي) والمحقق الأمريكي الخاص، روبرت مولر وهيئة محلفين كبرى.

ونقلت وكالة أنباء بلومبرج عن القاضية آمي بيرمان جاكسون، الأربعاء، أن “مانافورت قدم عدة بيانات كاذبة لمكتب التحقيقات الاتحادي ومولر وهيئة المحلفين فيما يتعلق بشؤون ذات صلة بالتحقيق (في التدخل الروسي المزعوم بالانتخابات الأمريكية)”.

وأضافت القاضية أن الأمر يشمل علاقاته بمسؤول روسي أثناء الحملة الانتخابية وما بعدها.

ويحقق مولر في التدخل الروسي في الانتخابات الرئاسية في عام 2016، بالإضافة إلى التواطؤ المحتمل مع حملة ترامب.

وأقر مانافورت، الناشط السياسي الجمهوري / 69 عاما/ والذي قاد حملة ترامب الانتخابية لمدة شهرين في منتصف عام 2016، في أيلول/سبتمبر من العام الماضي بذنبه في تهمة التآمر للاحتيال على الولايات المتحدة والتآمر لعرقلة سير العدالة.

ولأن التهم لم تكن مرتبطة مباشرة بتحقيقات مولر، فقد كان ينظر إليها باعتبار أنها جزء من استراتيجية للضغط على مانافورت لدفعه إلى التعاون في التحقيق.

ووافق مانافورت على التعاون مع المحققين بموجب اتفاق الاقرار بالذنب.

(د ب أ)



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا