>

قائد جهاز مكافحة الإرهاب العراقي: معركة “تلعفر” لن تكون صعبة

قائد جهاز مكافحة الإرهاب العراقي: معركة “تلعفر” لن تكون صعبة


توقّع رئيس جهاز “مكافحة الإرهاب” العراقي (قوة خاصة تتبع وزارة الدفاع العراقية)، الخميس، ألا تكون معركة استعادة قضاء “تلعفر”، شمالي البلاد، من داعش “صعبة”.

وسيطر تنظيم “الدولة الاسلامية” (داعش) على بلدة “تلعفر”، غرب الموصل، ذات الغالبية التركمانية في 10 يونيو/ حزيران 2014 ، ما دفع آلاف من سكان البلدة إلى النزوح باتجاه المحافظات القريبة.

وقال الفريق أول ركن طالب شغاتي، إن “معركة تحرير قضاء تلعفر ستكون سهلة على قوات جهاز مكافحة الإرهاب”.

وأضاف “قواتنا قادت مواجهات في جميع المواقع استناداً إلى خبرات عناصرها في التعامل مع الشبكات الإرهابية وتمكنت من تحقيق النصر”.

واستدرك شغاتي “نحن نمتلك كافة التفاصيل عن وضع داعش داخل قضاء تلعفر وكذلك الطبيعة الجغرافية وكيفية التعامل مع الارهابيين، إلى جانب التعامل مع المدنيين والحفاظ على ارواحهم”.

ويشن التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة الأمريكية، غارات جوية داخل قضاء تلعفر وحوله، مما يمهد الطريق للقوات العراقية، التي أعلنت، الأحد الماضي، إنهاء استعداداتها تمهيدا للتحرك العسكري.

وفي 10 يوليو/ تموز الماضي، أعلن رئيس الوزراء حيدر العبادي، عن تحرير مدينة الموصل بالكامل من سيطرة تنظيم “الدولة” (داعش)، بعد نحو 9 أشهر من المعارك مع التنظيم الإرهابي.



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا