>

عريقات لواشنطن وتل أبيب: اعترفوا بفلسطين أولاً قبل مطالبة الحكومة المقبلة بالإعتراف بإسرائيل

عريقات لواشنطن وتل أبيب: اعترفوا بفلسطين أولاً قبل مطالبة الحكومة المقبلة بالإعتراف بإسرائيل

وكالات: طالب أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، صائب عريقات، إسرائيل والولايات المتحدة الأمريكية، بالإعتراف بدولة فلسطين، قبل مطالبة الحكومة الفلسطينية المقبلة بالإعتراف بإسرائيل.

وأعرب عريقات في بيان له، الخميس، عن “استهجانه لقيام بعض الأوساط السياسية في إسرائيل والولايات المتحدة الأمريكية، بمطالبة الحكومة الفلسطينية المقبلة بالإعتراف بإسرائيل”.

وطالب تلك الأوساط “بالإعتراف أولاً بدولة في فلسطين على حدود عام 1967 وعاصمتها القدس الشرقية، باعتباره السبيل الوحيد للتوصل إلى اتفاق نهائي، تعيش بموجبه دولة إسرائيل جنباً إلى جنب مع دولة فلسطين بأمن وسلام”.

كما دعا عريقات، إسرائيل والولايات المتحدة إلى عدم المشاركة في “تضليل المجتمع الدولي من خلال إشاعة الأكاذيب وقلب الحقائق حول عدم وجود اعتراف فلسطيني بدولة بإسرائيل، مذكراً باعتراف منظمة التحرير بإسرائيل منذ 29 عاماً”.

وذكر أن تلك التصريحات “تساهم في إحباط المساعي الفلسطينية في تحقيق المصالحة الوطنية باعتبارها اللبنة الرئيسية التي يقوم على أساسها تحقيق سلام عادل ودائم في المنطقة”.

وطالب مسؤولون إسرائيليون وأمريكيون باعتراف الحكومة الفلسطينية المقبلة بإسرائيل، والإلتزام بالاتفاقيات والتعهدات السابقة بين السلطة الفلسطينية وإسرائيل.

وشهدت الأيام الماضية، تطورات مهمة على صعيد ملف المصالحة الفلسطينية، حيث بدأت حكومة التوافق الحالية بتولي مهامها في قطاع غزة، ويتوقع تشكيل حكومة “وحدة وطنية”، في حال نجاح جولة المباحثات بين حركتي “حماس″ و”فتح”، المزمع عقدها في القاهرة الأسبوع القادم.



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا