>

طهران: إعلان تونس حول الجولان إيجابي ونرفض اتهامنا بالتدخل في شؤون دول عربية وترامب يصور سياسته الفاشلة تجاه إيران باعتبارها نجاحا وسيتعلم مثلما تعلم أسلافه أننا لا نخضع أبدا للضغوط

طهران: إعلان تونس حول الجولان إيجابي ونرفض اتهامنا بالتدخل في شؤون دول عربية وترامب يصور سياسته الفاشلة تجاه إيران باعتبارها نجاحا وسيتعلم مثلما تعلم أسلافه أننا لا نخضع أبدا للضغوط


طهران ـ وكالات: وصفت وزارة الخارجية الإيرانية القمة العربية في تونس بأنها “أكثر إيجابية” من القمم العربية السابقة، معتبرة بيان القمة بشأن الجولان “إيجابيا ويبعث الأمل”.
وقالت الخارجية الإيرانية في تعليق على البيان الختامي للقمة العربية إن “طهران تعتبر بيان القمة العربية بشأن الجولان إيجابيا ويبعث الأمل، لكنه غير كاف لمواجهة إدارة الرئيس الأمريكي (دونالد ترامب) وإسرائيل”.
وقالت إن إيجابية قمة تونس ترجع “إلى الدولة المستضيفة”، لكنها اعتبرت “تصريحات بعض أعضاء الجامعة العربية في القمة ضد إيران استمرارا لنهج غير بناء وغير صحيح في معاداة إيران”.
وأضافت أن الاتهامات التي وجهت إلى إيران خلال القمة العربية “لا أساس لها من الصحة، مؤكدة رفضها وإدانتها “بشدة” الادعاء بتدخل إيران في شؤون بعض الدول العربية.
وأعربت الخارجية الإيرانية أيضا عن رفضها وإدانتها لما ورد في البيان الختامي لقمة تونس بشأن الجزر الثلاث المتنازع عليها مع الإمارات، قائلة: “نؤكد على أن الجزر الثلاث جزء لا يتجزأ من إيران، وتكرار مثل هذه الادعاءات لن يغير من وضعها القانوني”.
وأكدت في البيان “على سياسة إيران المبدئية التي لا تتغير والمتمثلة في عدم التدخل في شؤون دول الجوار”.
كما وصف وزير خارجية إيران سياسة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب تجاه بلاده بـ الفاشلة .
وقال ظريف، في تغريدة نشرها عبر تويتر ترامب يتمسك بكل قشة ليصور سياسته الفاشلة تجاه إيران باعتبارها نجاحا.

وأضاف الشيء الوحيد الثابت هو أن (ترامب) يفرح بالبؤس الذي يُعتقد أنه فرضه على المواطنين الإيرانيين العاديين .

وأكد ظريف أن ترامب سيتعلم مثلما تعلم أسلافه أن الإيرانيين لا يخضعون أبدا للضغوط .



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا