>

صدمة في زيمبابوي وغموض حول مستقبل موغابي

صدمة في زيمبابوي وغموض حول مستقبل موغابي

هراري - أ ف ب:
تواجه زيمبابوي مستقبلاً غامضاً دون روبرت موغابي أمس الخميس بعد أن سيطر الجيش على الحكم، ووضع الرئيس البالغ 93 عاماً قيد الإقامة الجبرية والذي ينظر إليه على أنه بطل التحرير من الاستعمار.
ولا يعرف معظم الناس في زيمبابوي زمنًا غير زمن موغابي، الذي تصدر الحياة العامة منذ وصل للحكم في عام 1980 مع حصول البلاد على استقلالها من بريطانيا.
وسادت الصدمة أرجاء البلاد الواقعة في جنوب قارة أفريقيا بعد تطويق الزعيم المخضرم والمريض في مقر إقامته مساء الثلاثاء فيما كان جنود الجيش يتمركزون في نقاط استراتيجية في العاصمة هراري وجنرالات الجيش يسيطرون على التليفزيون الحكومي.



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا