>

سقوط الضحية رقم 11 بسبب الانهيارات الجليدية في النمسا

مع تساقط الثلوج بمعدلات قياسية
سقوط الضحية رقم 11 بسبب الانهيارات الجليدية في النمسا

فيينا - وكالة الأنباء الألمانية ( د.ب.أ )

ارتفع عدد ضحايا الانهيارات الجليدية في النمسا إلى 11 قتيلًا، بعدما لقي مدرب تزلج تشيكي حتفه، أمس الثلاثاء، بسبب انهيار ثلجي ضمن سلسلة الانهيارات الجليدية التي شهدتها منطقة جبال الألب هذا الشتاء وسط تساقط الثلوج بمعدلات قياسية.

وقالت الشرطة إن الرجل (24 عامًا) كان يتزلج مع والده على جبل أنكوجل في جنوب النمسا عندما تعرض للانجراف ودفنته الثلوج.

وقارب عدد الذين لقوا حتفهم في الانهيارات الجليدية في النمسا منذ شهر نوفمبر الماضي، ضعف المعدل المتوسط على المدى البعيد؛ وذلك وفقًا لإحصاءات مجلس سلامة جبال الألب، وهو جهاز وطني لتجميع إحصاءات الحوادث.

وكسرت كمية الثلوج التي شهدتها البلاد منذ بداية العام، أرقامًا قياسية تاريخية في العديد من مدن التزلج، مثل الثلوج التي بلغ ارتفاعها 283 سنتيمترًا التي تم قياسها بمدينة سيفيلد (تيرول).

وشهدت منطقة جبال الألب في النمسا ارتفاع الثلوج المتراكمة لأمتار على مدار الأسبوعين الماضيين؛ ما أسفر عن غلق كثير من الطرق بسبب زيادة خطر حدوث انهيارات جليدية.

وعلى الرغم من ذلك، تراجع معدل تساقط الثلوج، أمس الثلاثاء، وتم خفض مستوى التحذير من حدوث انهيارات جليدية بدرجة واحدة من أعلى مستوى "مرتفع للغاية" إلى المستوى التالي له "مرتفع" في عدد من المناطق.



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا