>

ستة قتلى في اعتداء لندن والشرطة تقتل ثلاثة مهاجمين وترامب يؤكد لماي دعم واشنطن الكامل

ستة قتلى في اعتداء لندن والشرطة تقتل ثلاثة مهاجمين وترامب يؤكد لماي دعم واشنطن الكامل


لندن - وكالات : قتل ستة أشخاص واصيب 30 على الاقل في اعتداء وقع مساء السبت في وسط لندن، وفق ما أعلنت الشرطة البريطانية في بيان صباح الأحد، مبينة أن قوات الأمن قتلت ثلاثة مهاجمين.

وقالت الشرطة في البيان إن عناصرها “ردوا بسرعة متصدين بشجاعة لهؤلاء الافراد الثلاثة الذين قتلوا في بورو ماركيت” الحي المجاور للندن بريدج حيث قام المهاجمون بصدم حشد بشاحنة صغيرة.

وقتل المهاجمون في الدقائق الثماني التي تلت أول اتصال تلقته الشرطة.

وتابع البيان ان “المشتبه بهم كانوا يرتدون ما يشبه سترات ناسفة، تبين انها مزيفة”.

واسفر الهجوم عن سقوط ستة قتلى وثلاثين جريحا على الاقل نقلوا الى خمسة مستشفيات في لندن.

واوضحت الشرطة في بيانها انها تلقت اتصالا عند الساعة 22,08 (21,08 ت غ) على اثر شهادات تحدثت عن آلية دهست حشدا على الجسر. وتوجهت الآلية بعد ذلك الى حي بورو ماركيت.

وقالت إن المهاجمين تركوا الآلية هناك وقاموا بطعن عدد من الاشخاص بينهم ضابط في شرطة النقل اصيب بجروح خطيرة.

وأكدت الشرطة انها تدعو إلى تجنب الاحياء التي جرى فيها الهجوم للسماح لرجال الانقاذ باداء مهامهم.

واعلنت عن زيادة عديد افرادها في لندن في الايام المقبلة، بينما ستشهد بريطانيا في الثامن من حزيران/ يونيو انتخابات تشريعية.

وهذا الاعتداء هو الثالث الذي يضرب المملكة المتحدة في اقل من ثلاثة اشهر.

ومن جانبه، دان رئيس بلدية لندن صديق خان الأحد الهجومين الذين وقعا في منطقتي لندن بريدج وبورو ماركت، ووصفهما “بالبربرية”.

وقال خان “هذا كان هجوما متعمدا وجبانا على لندنيين أبرياء وعلى زوار لمدينتنا كانوا يستمتعون بليلة السبت”، مضيفا “ليس هناك تبرير مهما كان لأفعال بربرية كهذه”.

ومن جانب آخر، أكد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لرئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي “الدعم الكامل” للولايات المتحدة بعد “الاعتداء الارهابي الوحشي”، وذلك في اتصال هاتفي جرى ليل السبت الاحد، حسب ما اعلن البيت الابيض.

وقالت الرئاسة الأمريكية في بيان إن ترامب اشاد في اتصاله الهاتفي “برد الفعل البطولي للشرطة والاطراف الاخرى التي تدخلت، وعرض الدعم الكامل لحكومة الولايات المتحدة في عملية التحقيق واحالة المسؤولين عن هذه الاعمال الشريرة إلى القضاء”.



شارك اصدقائك


التعليقات (0)

اترك تعليقك

اقرأ أيضا