>

زلزال خطير يدمر جزيرة إندونيسية

زلزال خطير يدمر جزيرة إندونيسية

وكالات
أعلنت هيئة المسح الجيولوجي الأمريكية، اليوم الأحد، حدوث زلزال جديد قوته 6.3 درجة هيرتز، زلزل جزيرة لومبوك السياحية الإندونيسية بعد أن تسبب زلزال بمقتل أكثر من 430 شخصًا هناك هذا الشهر.


أضافت الهيئة أن الزلزال كان على عمق 7.9 كيلومتر، مشيرة إلى أن مركز الزلزال كان الجزء الشمالي الشرقي من الجزيرة عند سفح جبل رينجاني.

ولم يصدر تحذير من وقوع أمواج مد «تسونامي»، وما زالت السلطات تنتظر أي تقارير عن ضحايا.

وتقع لومبوك شرق بالي، أشهر وجهة سياحية في إندونيسيا،

وتعرضت لزلازل وتوابع عدة منذ 29 يوليو (تموز) بما في ذلك زلزال بلغت قوته 6.9 درجة في الخامس من أغسطس (آب).

قالت أسماء حسنة لوكالة «رويترز» في مركز تجاري تعمل به في بلدة ماتارام الرئيسية في لومبوك عن زلزال اليوم «كان قويًا جدًا، كل الأنوار انطفأت».

قال سوتوبو بوراو نوجروهو، المتحدث باسم وكالة مكافحة الكوارث، إنه لم ترد تقارير حتى الآن عن سقوط ضحايا، أو وقوع أضرار.

وأضاف لقناة (تي.في. وان) التلفزيونية «ما زلنا نتابع». وقال إن الأوضاع في الجزيرة طبيعية، وتم إغلاق جبل رينجاني، حيث تقطعت السبل بمئات المتنزهين بعد زلزال 29 يوليو، وليس هناك سياح.

من جانبها، قالت السلطات، الأسبوع الماضي، إن زلزال الخامس من أغسطس تسبب في أضرار بجزيرة لومبوك، حجمها أكثر من خمسة تريليونات روبية (342 مليون دولار)، مضيفة أن عدد القتلى تجاوز 430 قتيلًا.

وفر أكثر من 350 ألف شخص من منازلهم بعد هذا الزلزال، ويقيمون في خيام أو مبانٍ مؤقتة وفرتها الحكومة في أماكن مفتوحة، وذكرت السلطات أن المساعدات بطيئة في الوصول إلى بعض أكثر المناطق تضررًا بسبب بعدها.



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا