>

زعيم كوريا الشمالية يتعهد من الصين بنزع السلاح النووي

زار بكين بشكلٍ غير رسمي
زعيم كوريا الشمالية يتعهد من الصين بنزع السلاح النووي

قالت الصين إنها حصلت على تعهد من زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون بنزع السلاح النووي من شبه الجزيرة الكورية ، وذلك خلال اجتماع مع الرئيس الصيني شي جينبينغ ، الذي وعد في المقابل بأن تعزز بلاده صداقتها مع جارتها المعزولة.

وبعد يومين من التكهنات، أعلنت الصين اليوم الأربعاء أن كيم زار بكين والتقى مع شي خلال ما وصفتها وكالة أنباء الصين الجديدة (شينخوا) الرسمية بأنها زيارة غير رسمية من يوم الأحد إلى يوم الأربعاء.

وبحسب وكالة "رويترز" للإنباء فإن الزيارة هي أول رحلة خارجية له منذ أن تولى السلطة في 2011 ويعتقد محللون أنها للإعداد لاجتماعات قادمة مع زعماء من كوريا الجنوبية والولايات المتحدة ، مشيرةً إلى أن بكين أوثق حلفاء الدولة المعزولة، لكن علاقتهما توترت جراء سعي كوريا الشمالية لحيازة أسلحة نووية ومساندة الصين لعقوبات دولية صارمة رداً على ذلك.

وذكرت أن الوكالة الصينية نقلت عن كيم قوله للرئيس الصيني إن الوضع في شبه الجزيرة الكورية بدأ يتحسن لأن كوريا الشمالية أخذت بزمام المبادرة لتخفيف التوتر وطرحت مقترحات من أجل محادثات سلام.

وأوضحت "شينخوا" أن كيم جونغ أون قال:"موقفنا الثابت هو الالتزام بإخلاء شبه الجزيرة من السلاح النووي، انسجاما مع وصايا الرئيس الراحل كيم إيل سونغ والأمين العام الراحل كيم جونغ إيل" ، مضيفاً أن كوريا الشمالية مستعدة لمحادثات مع الولايات المتحدة ولعقد قمة بين البلدين.

وتابع كيم :"قضية نزع السلاح النووي من شبه الجزيرة الكورية يمكن تسويتها، إذا استجابت كوريا الجنوبية والولايات المتحدة لمساعينا بنية حسنة، ووفرتا الأجواء المناسبة للسلام والاستقرار مع اتخاذ إجراءات تدريجية ومتزامنة من أجل تحقيق السلام".



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا