>

روحاني: إيرانى ستعيد الأمن للمنطقة ولقاءات ترامب صورية لا قيمة لها

روحاني: إيرانى ستعيد الأمن للمنطقة ولقاءات ترامب صورية لا قيمة لها

وكالات:
أعلن الرئيس الإيراني حسن روحاني أن الاجتماعات التي عقدها الرئيس الأمريكي في السعودية "صورية لا قيمة سياسية لها"، مؤكدا أن الشعب الإيراني هو من سيعيد الأمن إلى المنطقة.

وقال روحاني اليوم الاثنين في أول مؤتمر صحفي له بعد إعادة انتخابه رئيسا للبلاد: "من سيحارب الإرهاب هو الشعب العراقي، والشعب السوري"، مؤكدا أن طهران ستواصل دعمها لسوريا والعراق.

وأضاف: "مكافحة الإرهاب لا تكون بمؤتمرات أو بإنفاق أموال الشعوب" في إشارة إلى صفقات بيع الأسلحة الأمريكية للسعودية المبرمة خلال زيارة ترامب للرياض، والتي بلغت قيمتها المعلنة 110 مليارات دولار.

ورفض روحاني الاتهامات التي وجهها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لـ"حزب الله" اللبناني بـ "الإرهاب"، وقال متسائلا: "مَن يدعم محاربة الإرهاب في المنطقة غير روسيا وحزب الله اللبناني؟".

وأَضاف: "حزب الله هو تيار معتدل ومدعوم من الشعب الإيراني وفئات الشعب اللبناني، حتى غير المسلمين في لبنان، يحترمون هذا التيار"، متابعا: "مَن الذي يستطيع الإدعاء أنه بدون دعم إيران، يمكن أن يفرض الأمن في المنطقة؟".

وأعلن أن رسالة الشعب الإيراني في الانتخابات الرئاسية، التي جرت يوم الجمعة، هي تعزيز الوحدة الوطنية والانفتاح على العالم الخارجي، موضحا أن الشعب الإيراني رفض الخداع والشعارات المزيفة واختار البرنامج المبني على العمل والتطور، وأثبت أنه شعب ثوري لا يحق لأحد مصادرة ثورته، كما اعتبر أن الشعب الإيراني أثبت وجود التعددية في البلاد وكل الأفكار والتيارات.

وتابع روحانى: "الشعب الإيراني أراد أن يقول لشعوب المنطقة - نحن بجانبكم"، مؤكدا أن الولايات المتحدة إذا اختارت سبيلا غير الحوار في الملف النووي "فإنها سوف تُهزَم".



شارك اصدقائك


التعليقات (0)

اترك تعليقك

اقرأ أيضا