>

رئيس مجلس الشيوخ النيجيري يعلن انضمامه إلى المعارضة

غادر صفوف الحزب الحاكم
رئيس مجلس الشيوخ النيجيري يعلن انضمامه إلى المعارضة

لاجوس
د ب أ
تعرض الرئيس النيجيري محمدو بوهاري، لضربة أخرى، الثلاثاء، عندما انسحب بوكولا ساراكي رئيس مجلس الشيوخ، من الحزب الحاكم، وذلك بعد أقل من أسبوع من انضمام خمسين عضوًا في البرلمان إلى صفوف المعارضة، التي تضاعف عددها قبل الانتخابات. وأفادت وكالة بلومبرج للأنباء الاقتصادية، أن ساراكي قال في بيان بثه عبر البريد الإلكتروني، الثلاثاء :"أود أن أبلغ النيجيريين، أنني وبعد مشاورات مكثفة، قررت الانسحاب من "مؤتمر كل التقدميين"، والانضمام إلى حزب الشعب الديمقراطي المعارض".

ويعتبر رئيس مجلس الشيوخ ثالث أكبر سياسي في التصنيف بعد الرئيس ونائبه، في أكبر بلد منتج للنفط في أفريقيا.

ويعد ساراكى ثالث شخصية بارزة تترك حزب مؤتمر كل التقدميين، قبيل انتخابات فبراير 2019 ، حيث يسعى يوهاري (75 عامًا) للحصول على ولاية ثانية.

ويأتي تحول ساراكي بعد الإعلان الذي أدلى به الأسبوع الماضي، أكثر من خمسين من أعضاء الكونجرس، بأنهم سينضمون إلى المعارضة، مع توجه أغلبيتهم إلى حزب الشعب الديمقراطي، الذي حكم نيجيريا لمدة 16 عامًا حتى فاز بوهاري بالرئاسة عام 2015.



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا