>

رئيس الإنتربول "المختفي" يظهر في الصين.. والسلطات تخضعه للتحقيق

زوجته: "أرسل لي صورة سكين"
رئيس الإنتربول "المختفي" يظهر في الصين.. والسلطات تخضعه للتحقيق

أكدت لجنة الرقابة الوطنية، وهي مؤسسة صينية تابعة للحكومة معنية بالتحقيق في جرائم الفساد، إن رئيس منظمة الشرطة الدولية (الإنتربول)، مينج هونجوي، يخضع للتحقيق للاشتباه في انتهاكه للقوانين.

وقال أحد المطلعين على التحقيق باختفاء مينج: إن الفرضية المبدئية التي يعمل عليها المحققون الغربيون أن رئيس الإنتربول أثار غضب السلطات الصينية بطريقة ما، وأنه اعتقل بسبب ذلك.

وكان هونجوي الذي توارى عن الأنظار منذ 25 سبتمبر الماضي، أرسل لزوجته صورة "سكين" قبل أن يختفي خلال رحلته إلى بكين الشهر الماضي، فيما يعتقد أنه كان محاولة منه لإبلاغها أنه في خطر.

وأوضحت زوجته، جريس مينج، في أول تصريحات علنية لها منذ واقعة الاختفاء، أنها لم تتواصل معه منذ يوم 25 سبتمبر الماضي، وأنه أرسل إليها رسالة مفادها "انتظري مكالمتي" قبل 4 دقائق من إرسال صورة السكين.

واختير مينج رئيسا للإنتربول اعتبارًا من عام 2016 حتى 2020، وعبرت جماعات حقوقية عن قلقها من أن تحاول بكين استغلال منصب الرجل كرئيس للمنظمة لتعقب المنشقين المقيمين بالخارج.

وإلى جانب منصبه الدولي، يشغل مينج منصب نائب وزير الأمن العام بحكومة بلاده؛ حيث إن من يشغلون منصب رئيس الإنتربول يعارون من إداراتهم في بلادهم بينما يواصلون شغل مناصبهم فيها.



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا