>

رئيس إيسلندا يناقش مع نظيره الروسي مستقبل مجلس القطب الشمالي

رئيس إيسلندا يناقش مع نظيره الروسي مستقبل مجلس القطب الشمالي

يعتزم رئيس أيسلندا غودنا جوهانسون خلال اجتماعه مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، اليوم الأربعاء، مناقشة مستقبل المنطقة القطبية الشمالية ومجلس القطب الشمالي.

وقال جوهانسون في مقابلة مع وكالة "سبوتنيك" على هامش المنتدى الدولي للقطب الشمالي: إن "أجندة (الاجتماعات) ستتركز بالطبع على المنطقة القطبية الشمالية".

وأضاف جوهانسون: "نحن هنا بمنتدى على شرف القطب الشمالي- ساحة حوار".

وختم رئيس إيسلندا قائلا: "على الرغم من الاختلاف الكبير بين روسيا وأيسلندا من حيث الحجم، فضلا عن المصالح المختلفة، لكن وراء هذه المواقف المختلفة، هناك الكثير ما يوحدنا بالقطب الشمالي".

وتستضيف سان بطرسبورغ، خلال يومي 9 و10 نيسان/أبريل، أعمال منتدى القطب الشمالي الخامس تحت عنوان "منطقة القطب الشمالي — ساحة حوار"، ويعتبر هذا المنتدى إحدى أهم الساحات المحورية لمناقشة القضايا الخاصة بمنطقة القطب الشمالي وآفاقها المستقبلية على المستوى العالمي. والموضوع المطروح اليوم للمناقشة هو: "منطقة القطب الشمالي- محيط الفرص والإمكانيات". ويضم برنامج المناقشات ثلاثة محاور، هي: "المناطق الساحلية" و"في عرض المحيط" و"التنمية المستدامة".



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا