>

رئيسة وزراء بنغلاديش: يجب السماح بعودة الروهينغا إلى ميانمار

رئيسة وزراء بنغلاديش: يجب السماح بعودة الروهينغا إلى ميانمار

وكالات – قالت رئيسة وزراء بنغلاديش الشيخة حسينة واجد، في خطابها أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك يوم الخميس، إنه يتعين السماح للمسلمين الروهينغا “الجوعى والمكروبين واليائسين” الذين فروا إلى بنغلاديش بالعودة إلى وطنهم ميانمار.

وهناك ما لا يقل عن 429 ألف من مسلمي الروهينغا عبروا إلى بنغلاديش منذ اندلاع أعمال عنف عرقية في ميانمار المجاورة يوم 25 آب/أغسطس.

وقالت حسينة “إننا نشعر بالفزع لأننا نرى أن سلطات ميانمار تزرع الألغام الأرضية على طول حدودها لمنع الروهينغا من العودة الى ميانمار”.

وأضافت “يجب أن يكون هؤلاء الأشخاص قادرين على العودة إلى وطنهم في سلام وأمن وكرامة”.

وشكرت حسينة الامين العام للأمم المتحدة انطونيو غوتيريش، الذي وصف معاملة ميانمار للروهينغا بأنها “تطهير عرقي”، لجهوده في تسليط الضوء على محنة اللاجئين.

كما دعت الأمم المتحدة والمجتمع الدولي إلى إيجاد حل دائم للأزمة.

وقالت حسينة “إن ميانمار يجب ان توقف بشكل غير مشروط العنف وممارسة التطهير العرقي في ولاية راخين فوراً وللأبد”.

ووصل عدد اللاجئين الروهينغا الذين دخلوا بنغلاديش من ميانمار منذ اندلاع العنف إلى 429 الف شخص، وفقاً لما ذكره مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية يوم الخميس .

ولا يزال أكثر من نصفهم يعيشون في مخيمات مؤقتة ولا يحصلون إلا على القليل من الغذاء والمياه النقية والصرف الصحي، وفقاً لمنظمة الهجرة الدولية.



شارك اصدقائك


التعليقات (0)

اترك تعليقك

اقرأ أيضا