>

دراسة تكشف نسبة زيادة مليارديرات الشرق الأوسط وشمال إفريقيا

بلغت ثروتهم 165 مليار دولار
دراسة تكشف نسبة زيادة مليارديرات الشرق الأوسط وشمال إفريقيا

ترجمات

كشفت دراسة حديثة عن زيادة عدد المليارديرات بمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا بنسبة كبيرةعن العام الماضي.

وبحسب تقرير لموقع "جلف بيزنس"ـ تمت ترجمته ـ فإن دراسة أجرتها شركة PwC للخدمات المهنية والبنك السويسري UBS كشفت أن عدد المليارديرات بمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا نما العام الماضي بنسبة 24 %.

وقالت الشركتان في تقريرهما الذي جاء تحت عنوان "نظرة على المليارديرات" إن عدد المليارديرات في المنطقة ارتفع إلى 52 في العام الماضي، في حين نمت ثروتهم الإجمالية بنسبة 15 % إلى 165 مليار دولار.

ووجد التقرير أن أصحاب المليارات العصاميين يشكلون 75 % من المليارديرات في المنطقة، مقارنة بنسبة 68 % في الولايات المتحدة و80 % في آسيا والمحيط الهادئ.

وعلى الصعيد العالمي، نمت ثروة المليارديرات بنسبة 19 % لتصل إلى 18.9 تريليون دولار ليصل عددهم إلى 2158.

وكانت المجموعة الأسرع نموًا المليارديرات الصينيون ، والتي وسعت ثرواتها بنسبة 39 % لتصل إلى 1.12 تريليون دولار.

ومع ذلك، كانت منطقة الأمريكتين موطنًا لأكبر تجمع لثروة المليارديرات، وذلك بقيادة الولايات المتحدة؛ حيث نمت ثروتهم بنسبة 12% لتصل إلى 3.1 تريليون دولار.

ونقل الموقع عن جوزيف ستادلر ، رئيس UBS Global لإدارة الثروات التي تتجاوز الحد، قوله "على مدى العقد الماضي، خلق المليارديرات الصينيون بعض أكبر الشركات وأكثرها نجاحًا في العالم، ورفعوا مستويات المعيشة".

وأضاف: "نشهد موجة جديدة من ريادة الأعمال في جميع أنحاء العالم ، مع أصحاب المليارات في طليعة الابتكار. إنهم يخلقون الوظائف والازدهار ، لكن تأثيرهم يتجاوز الاقتصاد. هناك جيل جديد في الظهور، وهم يرون فرصة للتصدي لبعض أعظم التحديات البيئية والاجتماعية التي تواجه البشرية".



شارك اصدقائك


التعليقات (0)

اترك تعليقك

اقرأ أيضا