>

خوسيه وكاتيا ينضمان إلى إرما في مهاجمة أمريكا

خوسيه وكاتيا ينضمان إلى إرما في مهاجمة أمريكا

وكالات:
في وقت تسبب الإعصار العنيف "إرما" في قتلى وجرحى في جزر الكاريبي وبورتو ريكو، متجهًا نحو السواحل الأمريكية، ظهر إعصاران آخران في المحيط الأطلسي، هما خوسيه وكاتيا.
قتل شخصان في بورتو ريكو جراء إعصار "إرما"، المصنف من الدرجة الخامسة، بعد أن أودى بحياة 4 آخرين في "فيرجن آيلاندز" الأمريكية، وأحدث دمارًا واسعًا فيها.
وتحسبًا لوصول "إرما" الأقوى على سلم قوة الأعاصير، أُجلي آلاف الأشخاص من مساكنهم في ولاية فلوريدا، حيث يتوقع وصول الإعصار الذي دمر مناطق واسعة في جزر الكاريبي خلال ساعات.
كما أجلت كوبا 10 آلاف سائح معظمهم من الكنديين من منتجعاتها الساحلية، ورفعت إنذار الكوارث لأقصى درجاته، مع اقتراب الإعصار الذي تبلغ سرعة الرياح فيه 295 كلم/ساعة.
في هذه الأثناء، أعلن المركز الوطني الأمريكي لمراقبة الأعاصير أن الإعصار خوسيه اشتد قوة وأصبح إعصارًا خطرًا من الدرجة الثالثة.
وقال المركز إن "خوسيه" الموجود حاليًا شرق جزر الأنتيل الصغرى، ترافقه رياح تبلغ سرعتها 195 كلم/ساعة، فيما يتجه شمال غرب بقوة 30 كلم/ساعة، مضيفًا أن سرعته قد تشتد خلال الساعات المقبلة.
وبالإضافة إلى إعصاري "إرما" وخوسيه، يتشكل حاليًا إعصار أطلسي ثالث يدعى كاتيا، لا يزال في الدرجة الأولى، في جنوب غرب خليج المكسيك.
وبحسب خبراء الأرصاد الجوية فإن آخر مرة تشكلت فيها ثلاثة أعاصير متزامنة في المحيط الأطلسي كانت في سبتمبر 2010.



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا