>

"حكومة كردستان" تحذر العراقيين من كارثة

دعت لوقف الحرب..
"حكومة كردستان" تحذر العراقيين من كارثة



حذّرت حكومة إقليم كردستان العراق، اليوم الخميس (2 نوفمبر2017) من أن دفع الوضع الحالي إلى القتال، قد يؤدي إلى كارثة على العراقيين؛ بسبب الخلاف على نشر القوات العراقية بالمناطق المتنازع عليها والمعابر.

ونفت الحكومة في بيان لها تراجعها عن أي اتفاق مبرم بين وفد من الجيش العراقي ووزارة شؤون البيشمركة، مؤكدةً أنه "لم يتم توقيع أي اتفاق بيننا".

وأوضحت أنه تم طرح مسودة اتفاق من قبل الوفد العسكري الحكومي حيال المناطق المتنازع عليها والمعابر، مضيفة أنه "في اليوم التالي لاجتماع وفدي حكومة الإقليم وبغداد تم إرسال ورقة أخرى مغايرة للمسودة الأولى من قبل الوفد العسكري، وكان لنا جواب على المسودتين".

وفي السياق، أكّدت استعدادها مجددًا لإجراء المفاوضات مع الحكومة الاتحادية، على أساس الدستور غير أنّ "بغداد ترد بالنفي عادة"، مشددة على أن "دفع الوضع الحالي إلى القتال قد يؤدي إلى كارثة على العراقيين، وجميع مكوناته".

وأشارت حكومة كردستان إلى دعوتها الى حوار بنّاء وصريح لمستقبل آمن لجميع أبناء الشعب العراقي، من خلال تعاون كافة الأحزاب العراقية ومنظمات المجتمع المدني، وكل القوى المؤمنة بالدستور والأمن والسلام بالوقوف ضدّ المحاولات التي تسعى إلى خلق الفتنة بين العرب والكرد، ونبذ حل المشاكل عن طريق العنف والقتال.



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا