>

حفيد الخميني يغادر إيران للإقامة في العراق

حفيد الخميني يغادر إيران للإقامة في العراق

ذكرت وكالة “خبر أون لاين” الإيرانية، أن علي الخميني، حفيد الخميني، غادر إيران للإقامة في مدينة “النجف” وسط العراق، معقل الحوزة الدينية، وإقامة المرجع الشيعي علي السيستاني الذي ينحدر من أصول إيرانية.
وقالت الوكالة: إن “علي الخميني غادر إيران للإقامة في مدينة النجف العراقية لمواصلة نشاطه الديني والتدريس في حوزة النجف بدلًا من حوزة مدينة قم”.
فيما بين محمد رضا نائيني، أحد رجال الدين المقربين من علي الخميني، أن “الهجرة للجميع طبيعة بشرية لبناء شخصية الإنسان، خاصة وأن الاستفادة من حوزتي النجف وقم، قد تشكل جزءًا مهمًا في بناء شخصية رجل الدين”.
كما أشار إلى أن “هناك أرضية واسعة للتدريس بمدينة النجف العراقية أفضل من مدينة قم، خصوصًا لمن همه طلب العلم”، موضحا “لقد هاجر علي الخميني مدينة قم وتوجه إلى النجف، وربما سيبقى في هذه المدينة العراقية لعدة سنوات، ونأمل أن يكون هذا المكان أكثر إشراقًا له”.
ويبلغ علي الخميني من العمر 33 عامًا، وهو نجل أحمد الخميني الابن الثاني لمؤسس النظام، وهو أيضًا صهر جواد الشهرستاني، وكيل المرجع علي السيستاني في إيران، ولدى علي ولدان هما محمد علي ومحمد حسين.


واع : لا اهلا ولا مرحبا من هالمال حمل جمال



شارك اصدقائك


التعليقات (0)

اترك تعليقك

اقرأ أيضا