>

حادث مروري يشعل غضب طلاب إيرانيين ضد مستشار المرشد

احتجوا على مصرع 10 من زملائهم
حادث مروري يشعل غضب طلاب إيرانيين ضد مستشار المرشد

تظاهر عدد كبير من طلاب "الجامعة الإسلامية الحرة" في طهران فرع العلوم والبحوث، اليوم السبت، احتجاجًا على مقتل 10 من زملائهم في حادث حافلة للركاب كانت تقلهم، حسبما أفادت مصادر محلية.

وأشارت وسائل الإعلام إلى أن الطلاب هتفوا بشعارات ضد مستشار المرشد الإيراني علي أكبر ولايتي، وطالبوا بمحاكمته بسبب فشله في إدارة الجامعة.

يشار إلى أنه كان من المقرر أن يُعقَد اليوم اجتماع في الجامعة لبحث حادث انقلاب الحافلة الذي أدى إلى مقتل 10 طلاب جامعيين وإصابة آخرين داخل حرم جامعة العلوم والأبحاث، لكنه تأجل على وقع التظاهرات.

ووقع الحادث الثلاثاء الماضي عندما انحرفت حافلة كانت تقل 30 طالبًا، بالإضافة إلى السائق في "الجامعة الإسلامية الحرة"، على سفوح جبال البرز شمال غرب طهران؛ ما أدى إلى انقلابها واصطدامها بعمود أسمنتي، وفق ما نقلت "فرانس برس" عن وسائل إعلام إيرانية.

وعزت الجامعة سبب حادثة انقلاب الحافلة إلى إصابة السائق بنوبة قلبية، وهو ما عارضه عدد كبير من الطلاب، ورواد مواقع التواصل الاجتماعي الذين أكدوا أن سبب الحادث هو تقادم الحافلات وعدم صيانة الطرقات.



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا