>

تونس.. إجماع عربي على رفض القرار الأمريكي بشأن الجولان

تونس.. إجماع عربي على رفض القرار الأمريكي بشأن الجولان

تونس: قال الناطق باسم القمة العربية المقرر عقدها في تونس الأسبوع المقبل، محمود الخميري، إن هناك إجماعا عربيا على رفض القرار الأمريكي الاعتراف بسيادة إسرائيل على الجولان السوري المحتل.
واعتبر “الخميري” خلال مؤتمر صحافي، الأربعاء، بالمركز الإعلامي للقمة بالعاصمة تونس، أن “القرار الأمريكي يعد خطوة مخالفة للقرارات الدولية، وميثاق الأمم المتحدة التي تشدد على عدم الاستيلاء على أراضي الغير”.
ومساء الاثنين، وقع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، في البيت الأبيض بحضور رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، مرسوما يعترف بـ “سيادة” إسرائيل على الجولان السوري المحتل.
وأشار الخميري أن “وزراء الخارجية العرب سيبحثون في اجتماعهم المقرر عقده يوم الجمعة القادم، شكل الموقف الذي ستتخذه الدول العربية إزاء القرار الأمريكي، وستكون هناك بدائل قوية لرفض هذه الخطوة”.
وشدد على أنه “ستكون هناك خطوات أقوى من سابقاتها بخصوص قضية الجولان”، دون ان يحددها.
ولفت المتحدث باسم القمة، أن “الدول العربية أثنت على موقف الاتحاد الأوروبي الرافض للقرار الأمريكي”.
وفي وقت سابق الأربعاء، قال رئيس بعثة الاتحاد الأوروبي في تركيا، كريستيان برغر، إن الاتحاد “لا يعترف بالسيادة الإسرائيلية على مرتفعات الجولان”.
وكانت ممثلة الشؤون الخارجية والسياسة الأمنية للاتحاد الأوروبي، فيديريكا موغريني، أكدت في بيان لها، عدم اعتراف الاتحاد بالسيادة الإسرائيلية على الجولان المحتل.
وقالت موغريني أيضا إن “موقف الاتحاد بشأن وضع مرتفعات الجولان لم يتغير”.
ووقفت تركيا وأبرز دول العالم في وجه إعلان ترامب، ووصفته بأنه “باطل”، و”مخالف للقوانين الدولية”.
واحتلت إسرائيل مرتفعات الجولان السورية عام 1967، وأقر الكنيست (البرلمان) في 1981 قانون ضمها إليها، لكن المجتمع الدولي لا يزال ينظر إلى المنطقة على أنها أراض سورية محتلة. (الأناضول)



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا