>

تقرير عن أسبوع احتجاج في إيران – الأسبوع الأول من يناير

تقرير عن أسبوع احتجاج في إيران – الأسبوع الأول من يناير


https://youtu.be/4DF1vFsN6K0

https://youtu.be/jH4rOC1IBxE

https://youtu.be/VNxyGS5JzrA

في الأسبوع الأول من يناير تواصلت الاحتجاجات والتظاهرات والإضرابات في إيران؛ حيث رفع الطلاب والعمال والمزارعون والمتقاعدون وغيرهم من الشرائح، صوت احتجاجهم في الشوارع .

وأفادت مصادرنا من معاقل الانتفاضة التابعة لمنظمة مجاهدي خلق داخل إيران أن في الأسبوع الأول من يناير جرى على الأقل 63 حركة احتجاجية وإضرابًا ضد النظام الإيراني في المدن الإيرانية. ويذكر أن هناك ما لا يقل عن 9 حركات احتجاجية تقام بشكل متوسط في اليوم الواحد.


تقرير عن أسبوع احتجاج في إيران


تقرير إحصائي للاحتجاجات:

جرى ما مجمله 63 حركة احتجاجية في الأسبوع الماضي:

العمال 13 حالة

الطلاب 7 حالات

أصحاب الشاحنات 11 حالة

الشرائح الأخرى 12 حالة

مواطنون منهوبة أموالهم حالة واحدة

المتقاعدون 5 حالات

المزارعون 10 حالات

احتجاج وإضراب السجناء عن الطعام 4 حالات

متوسط حركات احتجاجية 9 حالات كل يوم

تقرير عن أهم الحركات الاحتجاجية:


العمال:

عمال خطوط الأبنية والتقنية للسكك الحديدية في بندر عباس:

احتج هؤلاء العمال على عدم زيادة أجورهم والتأخر في دفع الأجور.

عمال البلدية:

أضرب عمال البلدية في مدن لوشان وكوت عبدالله ونيشابور ومريوان و سربندرعن العمل وتحشدوا للاحتجاج على عدم دفع رواتبهم المتأخرة لعدة أشهر.

فيما يلي سائر الاحتجاجات العمالية:

عمال شركة «بومر» لبلدة كاوه بمدينة ساوه

عمال معمل «القند – السكر» في ممسني بقضاء رستم

عمال شركة «وارنا» لإنتاج الحليب والألبان بمدينة ورامين

عمال شركة « اغزوزخودرو» بمدينة مشهد في خراسان الرضوية

عمال مشروع «نفق آزاد» بمدينة دهغلان

عمال شركة مخازن «كاوش – سانكا» تحت الضغط بمدينة قزوين.

المتقاعدون:

نظم متقاعدون عدة تجمعات في الأسبوع الماضي وفق ما يلي:

احتشد متقاعدون مدنيون أمام مجلس شورى النظام الإيراني. إنهم هتفوا شعار: « يعادل خط الفقر5 ملايين تومان لكن راتبنا مليون تومان» و«ليطلق سراح المعلم المعتقل» و« لا نقف عن النشاط مالم يتم تحقيق حقوقنا» و«يا روحاني أجب لنا بشأن التضخم والغلاء» و«عندما يأتي دورنا .. الخزان فارغ»

فيما يلي سائر التجمعات للمتقاعدين:

متقاعدون لجامعة العلوم الطبية بمدينة مشهد

متقاعدون عسكريون أمام مجلس شورى النظام الإيراني

متقاعدون في الجيش أعضاء تعاونية السكن

متقاعدون مدنيون بمدينة مشهد

الطلاب:

· نظم طلاب جامعة العلوم والبحوث في طهران تجمعًا لعدة أيام متتالية في الجامعة للاحتجاج على مصرع 10طلاب في حادث انقلاب الحافلة. وشاركت أمهات الطلاب ممن لقوا مصارعهم وألقين كلمات.

· نظم الطلاب تجمعًا أمام جامعة طهران وساحة الثورة للاحتجاج على مصرع طلاب جامعة العلوم والبحوث. وانضمت مجموعة من المواطنين إلى تجمعهم.

· تجمهر طلاب جامعة «مدرس» لإعداد المعلمين في طهران للاحتجاج على مصرع طلاب جامعة العلوم والبحوث.

· احتشد طلاب احتياط للجامعة الحرة أمام مجلس شورى النظام للاحتجاج على إلغاء طلاب ناجحين مسجلين.

· تحشد طلاب جامعة «حكيم سبزواري» بمدينة سبزوار للاحتجاج على غلاء وتردي كبير في نوعية وجبات الطعام.

المزارعون:

نظم مزارعون في غرب وشرق أصفهان تجمعًا آخر بعد سلسلة من التجمعات المتتالية خلال الأسبوع الماضي للاحتجاج على عدم دفع حصتهم المائية ثم انطلقوا لمسيرة. كما تحشد مزارعون في ورزنة وخوراسغان بأصفهان بجانب جسر«خواجو». وفي سياق متصل تجمع مزارعو ورزنة بمدينة ورزنه من ثم خرجوا لمسيرة في شوارع المدينة.

سائر الشرائح:

· تحشد موظفو مستشفى خميني بمدينة كرج للاحتجاج على عدم دفع رواتبهم المتأخرة لمدة سنة وعدم حسم وضع المستشفى.

· وتحشد أسرعمال المجموعة الوطنية لصناعة الصلب بمدينة الأهواز لعدة مرات أمام مقر المحافظة مطالبين بإطلاق سراح العمال المعتقلين.

· احتشد موظفو مؤسسة «آرمان» بمدينة الأهواز للاحتجاج على طرد 1000من الموظفين ممن لديهم 10سنوات مدة الخدمة في آن واحد.

· تجمهر زبائن «إيران خودرو» و«سايبا» و«بهمن موتور» و«سايپا سيتروئن» أمام النيابة العامة للاحتجاج على غلاء الأسعار المعلنة والتأخير في صدور دعوات.

· احتشد أهالي منطقة «ايرافشان» بمدينة سرباز أمام مخفر المنطقة مطالبين برفع الحجز عن سياراتهم الموقوفة لكن واجهوا بعدم تلبية مسؤولي ومنتسبي المخفر بمطلبهم ثم بدأوا برشق المخفر العائد لقوى الأمن الداخلي بالحجارة.

مواقف المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية

أصدر المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية بيانات عديدة رحّب فيها بالحركات الاحتجاجية من قبل جميع شرائح المواطنين الإيرانيين ضد النظام الإيراني ودعا جميع المواطنين إلى انتفاضة أمام هذا النظام اللاإنساني.

ووجهت السيدة مريم رجوي تحياتها للمتقاعدين الشرفاء في طهران ومشهد وغيرها من مدن البلاد، والمزارعين الكادحين أصحاب النخوة في أصفهان ممن نهضوا ضد البطش والتمييز من قبل نظام الملالي وقالت إن القوات القمعية تحاول عبثًا من خلال فرض القيود واعتقال بعض من المحتجين الحؤول دون إيقاف هذه الاحتجاجات. داعية عموم المواطنين خاصة النساء والشباب إلى دعم الاحتجاجات وقالت: تتواصل الاحتجاجات والتظاهرات وانتفاضة قطاعات الشعب المختلفة جنبًا إلى جنب نشاطات معاقل الانتفاضة حتى النصر النهائي.

كما حيّت السيدة مريم رجوي رئيسة الجمهورية المنتخبة للمقاومة التربويين والمعلمين الشجعان الذين واصلوا احتجاجاتهم رغم إجراءات وتدابير قمعية ودعت عموم المواطنين في أصفهان خاصة الشباب إلى دعم المعلمين والاحتجاج على اعتقالهم وقمعهم. كما دعت المدافعين عن حقوق الإنسان والنقابات والاتحادات للمعلمين والتربويين في جميع أنحاء العالم لدعم احتجاجاتهم ومطالباتهم وإجراءات عاجلة للإفراج عن المعتقلين.



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا