>

تطورات جديدة في إلغاء اتفاق أردني "حدودي" مع إسرائيل

عمان تجدد التزامها بـمعاهدة السلامر.. و نتنياهو يقرّ
تطورات جديدة في إلغاء اتفاق أردني "حدودي" مع إسرائيل


عمان

جدد الأردن التزامه بمعاهدة السلام مع إسرائيل ، وذلك بعد إنهاء نظام خاص (قائم منذ 25 عامًا) يسمح لإسرائيل باستخدام منطقتين حدوديتين تتبعان السيادة الأردنية.

وأخطر الأردن إسرائيل في وقت سابق (بحسب رويترز) أنه لن يجدد اتفاق "الباقورة"؛ حيث يمر نهر اليرموك باتجاه نهر الأردن، والغمر بجنوب صحراء وادي عربة، ويدير إسرائيليون مزارع كبيرة.

وقال ملك الأردن، عبد الله الثاني، إن المنطقة أراض أردنية وستظل كذلك إن الخطوة اتخذت من أجل "المصلحة الوطنية"، في فترة اضطرابات إقليمية.

واعترفت معاهدة السلام بالمنطقتين كأراض أردنية؛ لكنها منحت إسرائيل بنودًا خاصة لاستخدامهما ونصت على احترام حقوق الملكية الخاصة الإسرائيلية في الباقورة.

وقال وزير الخارجية الأردني أيمن الصفدي إن الاتفاق الموقع في نوفمبر عام 1994 كان ينظر إليه منذ البداية باعتباره ترتيبا مؤقتا.

وتابع: لهذا السبب كان هناك سقف زمني.. لقد تصرفنا في إطار بنود معاهدة السلام. هذا دليل على التزامنا بمعاهدة السلام. لم يطرح أبدًا أي تساؤل بشأن التزامنا بالمعاهدة.

ونبه الصفدي إلى أن الأردن درس الخطوة قبل الموعد النهائي المقرر في العاشر من نوفمبر.

وتنص معاهدة السلام على تجديد الاتفاق تلقائيًا ما لم يخطر أي طرف الطرف الآخر برغبته في إلغائه قبل عام على نهاية مدته.

وأضاف: الأردن ينتظر الآن من إسرائيل تفعيل بند في المعاهدة لإجراء مشاورات بعد تقديم إشعار قبل الموعد النهائي.

وأكد أنه "لن تكون هناك مفاوضات بشأن السيادة؛ لكننا سنفي بالتزامنا بالمشاركة في مشاورات لتنفيذ الإنهاء..".

وقال الصفدي إن الأردن سيحترم التزاماته تجاه الإسرائيليين في معاهدة السلام التي رسمت الحدود لأول مرة منذ قيام إسرائيل عام 1948.

وأشار إلى أن الأردن سيفي بالتزاماته القانونية بطريقة تعترف بأي حقوق موجودة لإسرائيل، لاسيما حقوق الملكية، وفقًا للقوانين الأردنية التي تحترم الملكية الخاصة لغير الأردنيين.

وأشاد بهذه الخطوة برلمانيون كانوا ينتقدون التجديد ويقولون إنه مهين ويديم "الاحتلال الإسرائيلي" للأراضي الأردنية.

وأقر رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بخطوة الأردن وقال إن بلاده تسعى إلى الدخول في مفاوضات بشأن إمكانية تمديد الاتفاق.



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا