>

تصوير الأرامل السوريات "عرايا" مقابل المساعدات

فضيحة كشفتها "صنداي تايمز" البريطانية
تصوير الأرامل السوريات "عرايا" مقابل المساعدات

على الرغم من معاناتهن من المأساة الإنسانية التي تضرب سوريا منذ سنوات، إلا أن عامل إغاثة سوري استغل حاجة الأرامل السوريات الفقيرات، وقام بمساومتهن لكي ينال من كرامتهن.

صحيفة "صنداي تايمز" البريطانية، كشفت عن عامل الإغاثة، أيمن الشعر، الذي قام بإرغام الأرامل السوريات على إرسال صورهن العارية مقابل منحهن المعونات والمساعدات الغذائية التي يحتجنها، على الرغم من أن هذه المعونات تعود لمنظمة خيرية بريطانية.

ووفقًا لـ"سكاي نيوز"، فإن رسائل اطلعت عليها الصحيفة البريطانية، أظهرت عامل الإغاثة أيمن الشعر، في ريف حلب الغربي، يطلب من النساء إرسال صورهن العارية مقابل إمدادهن بمعونات الغذاء.

ووافق عدد من النساء على إرسال صورهن العارية؛ حتى يحصلن على الغذاء، فيما رفضت أخريات الرضوخ لطلبه، مما أدى إلى حرمانهن من مساعدة كُنَّ في أمس الحاجة إليها.

وتشير الصحيفة إلى أن الشعر يقوم باستغلال الأرامل الفقيرات، اللواتي فقدن أزواجهن في الحرب السورية الدائرة منذ سنوات، وقال عامل الإغاثة في رسالة لسيدة رضخت لمساومته: "لكِ عندي ثلاث سلال كبرى من الغذاء، كل واحدة منها يتطلب حملها رجلين اثنين".

من جهتها، نفت المنظمة الخيرية البريطانية علاقتها بعامل الإغاثة السوري، وقالت إنها تعتمد في توزيع المساعدات على شبكة موزعين خاصة بها، ولم تتعاقد مع أي جهة سورية لتوزيع تلك المساعدات.

وأضافت، إن التقاط المدعو أيمن الشعر صورة بجانب شاحنة معوناتها، حتى يروج لنفسه، لا يعني وجود تعاون مع هيئة "الأحباب" التي ينتمي إليها.

ويستغل عمال إغاثة سوريون حاجة نساء أرامل إلى الغذاء لإطعام أطفالهم؛ فيطلبون منهن خدمات جنسية، وفقًا لتقارير حقوقية.



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا