>

تراجع الليرة والسندات التركية بعد الإعلان عن تخفيضات ضريبية جديدة

بنسبة 7ر2% إلى 6283ر5 ليرة لكل دولار
تراجع الليرة والسندات التركية بعد الإعلان عن تخفيضات ضريبية جديدة


إسطنبول
د ب أ

تراجعت الليرة والسندات التركية في تعاملات الأربعاء، بعد إعلان الحكومة التركية عن مجموعة من التخفيضات الضريبية حتى نهاية العام الحالي، وهو ما أثار المخاوف من اتجاه الحكومة إلى تحفيز النموّ الاقتصادي على حساب جهود خفض معدل التضخم المرتفع.

ووفقًا لما أوردته وكالة أنباء "بلومبرج"، تراجعت قيمة الليرة بنسبة 7ر2% إلى 6283ر5 ليرة لكل دولار، في حين ارتفع العائد على سندات الخزانة العشرية التركية، بما يصل إلى 65 نقطة أساس إلى 5ر18%.

يأتي ذلك في الوقت الذي قال فيه وزير المالية التركي "بيرات البيرق"، إن الحكومة ستخفض ضريبة الاستهلاك على أنواع معينة من السيارات بمقدار 15 نقطة مئوية، وستلغي الرسوم المفروضة على بعض السلع تمامًا، وستخفض ضريبة القيمة المضافة على السيارات التجارية بمقدار نقطة مئوية إلى 17%.

ونقلت "بلومبرج" عن "هنريك جولبيرج" المحلل الاقتصادي في شركة "نومورا" للاستشارات المالية في لندن القول، إن "الأسواق ترجمت هذه الإجراءات باعتبارها إشارة إلى عدم رغبة السلطات التركية في السماح باستمرار التباطؤ (الاقتصادي) المستمر... وهذا يعني في المقابل المزيد من الصعوبات في خفض معدل التضخم إلى مستويات مقبولة بصورة أكبر".

وتحاول السلطات التركية زيادة معدل النموّ الاقتصادي، بعد أن أدّى اضطراب أسواق المال إلى تراجع قيمة الليرة وارتفاع العائد على السندات إلى مستويات قياسية.

وفي الوقت نفسه، دعا المستثمرون إلى إبطاء وتيرة النموّ بما يكفي لاستعادة توازن الاقتصاد وخفض معدل التضخم.

وجاء الإعلان عن التخفيضات الضريبية، قبل صدور بيانات أساسية للتضخم الأسبوع المقبل، في حين يقول بعض المستثمرين، إن هذه الإجراءات الحكومية ستعرقل التعافي الهش للأسواق التركية.

وقال "بيورت ماتيس" المحلل الاقتصادي في "رابوبنك" بلندن، إن إعلان التخفيضات الضريبية قد يعزز مخاوف السوق من أن الإدارة التركية لن تقاوم إغراء إطلاق إجراءات تحفيز مالية كما حدث في الماضي، "وبخاصة قبل الانتخابات المحلية مطلع 2019".



شارك اصدقائك


التعليقات (0)

اترك تعليقك

اقرأ أيضا