>

تحركات رئاسية ألمانية لضمان بقاء ميركل في السلطة حتى 2021

تستهدف مراجعة "الاشتراكيين" قبل خريف 2019
تحركات رئاسية ألمانية لضمان بقاء ميركل في السلطة حتى 2021


كشفت صحيفة "فيلت" الألمانية عن تحركات يُجريها الرئيس فرانك فالتر فون شتاينماير لتثبيت المستشارة الألمانية حتى نهاية ولايتها في عام 2021.

وحسب الصحيفة، اجتمع شتاينماير مع قيادات بحزبه السابق الاشتراكي الديمقراطي شريك ميركل في الائتلاف الحاكم بألمانيا، لأجل ضمان استمراره وعدم انسحابه من التحالف؛ وذلك حتى تكمل ميركل مدة حكمها كاملة.

ويتكون الائتلاف الحاكم في ألمانيا من تحالف بين ميركل وتيارها "الاتحاد المسيحي" من جهة، والحزب الاشتراكي الديمقراطي من جهة أخرى، فيما تم الاتفاق على أن الاشتراكيين سيراجعون في خريف العام المقبل (2019) موقفًا لتحديد الاستمرار في ائتلاف السلطة أو الانسحاب منه.

وإذا قرر الحزب الاشتراكي الديمقراطي الانسحاب من الائتلاف الحاكم، فإن ذلك سيؤدي إلى إجراء انتخابات مبكرة، ومن ثم اختيار مستشار جديد للبلاد مطلع العام 2020؛ ما يعني نهاية الحياة السياسية لميركل قبل نهاية مدة حكمها الحالية بسنتين.

وتخلت ميركل مؤخرًا عن رئاسة حزبها المسيحي الديمقراطي، لكنها قررت البقاء في السلطة حتى نهاية مدة ولايتها الحالية بعد 3 سنوات.

ووفق "فيلت"، فإن شتاينماير يميل إلى ضرورة بقاء ميركل في الحكم حتى نهاية ولايتها لضمان الاستقرار السياسي للبلاد.



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا